الاتحاد الأوروبي يشعر بقلق بالغ إزاء خروقات الحوثيين للهدنة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد) متابعات:

أكد الإتحاد الأوروبي، إنه يشعر بقلق بالغ إزاء الهجوم الدامي الأخير للحوثيين على منطقة الضباب في مدينة .

وقال الاتحاد في كلمة له خلال اجتماع مجلس حقوق الإنسان في جنيف، إن الاتحاد الأوروبي يرحب بتمديد الهدنة في حتى 2 أكتوبر 2022 ويكرر دعمه الكامل لعمل مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن هانز جروندبرج من أجل إيجاد تسوية سياسية شاملة للصراع في اليمن.

وأضاف: منذ 2 أبريل، قدمت الهدنة فوائد ملموسة لليمنيين، وهي أطول فترة هدوءا نسبيا منذ أكثر من سبع سنوات.

وأكد أن الاتحاد الأوروبي يشعر بقلق بالغ إزاء الهجوم الدامي الأخير للحوثيين في تعز، والذي يمكن أن يقوض جهود السلام.

وحث الأطراف على التمسك بالتزامها بالهدنة ومواصلة العمل بشكل عاجل نحو التنفيذ الكامل لجميع عناصرها، ولا سيما فتح الطرق المؤدية إلى تعز.

وأضاف: كما يشعر الاتحاد الأوروبي بالقلق إزاء التقارير المستمرة التي تشير إلى انتهاكات وتجاوزات خطيرة لحقوق الإنسان في جميع أنحاء البلاد، ولا سيما فيما يتعلق بحرية التعبير والمساواة بين الجنسين والقيود المفروضة على عمل العاملين في المجال الإنساني والتنمية.

وحث جميع الأطراف على احترام القانون الدولي لحقوق الإنسان والامتثال لالتزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي لحماية المدنيين والأهداف المدنية.

وتابع: علاوة على ذلك، يشجع الاتحاد الأوروبي المجتمع الدولي على البحث عن خيارات لمنع، وكذلك التصدي للإفلات من العقاب على انتهاكات وتجاوزات حقوق الإنسان لتجنب المزيد من المعاناة من قبل الشعب اليمني.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق