شركات تجارية بمدينة تعز تتعرض للاعتداء من قبل مسلحين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد) خاص

تتعرض مجموعة شركات الشيباني بمدينة تعز للإعتداء بشكل متكرر من قبل عصابات مسلحة وسط تجاهل من قوات الامن والجيش بالمحافظة

واوضحت مصادر محلية ان اخر تلك الاعتداءات ما قامت به العصابة بالاعتداء على احد مصانع المجموعة واستخدام الرصاص الحي والتهديد بهدم السور التابع للمصنع مع جميع الاراضي التابعة


واشارت المصادر إلى ان الهدف الرئيسي هو ابتزاز الشركة من قبل المسلحين وعندما لم تستجب الشركة لإبتزازهم قاموا باحضار شيولات وحر الارضية المسورة منذ حوالي ثلاثين سنة وهدم السور التابع للارضية

وناشدت الغرفة التجارية الصناعية بتعز امس الثلاثاء مدير الامن بالمحافظة العميد منصور الاكحلي، بسرعة إتخاذ الاجراءات الرادعة تجاه المعتدين على مصنع الشيباني بمدينة تعز

ولفتت الغرفة التجارية في مناشدتها لمدير الامن بالمحافظة، انها تلقت بلاغا عاجلا من مجموعة شركات الشيباني يفيد بأن مجموعة مسلحة وخارجة عن القانون قامت بالاعتداء على مصنع الشيباني واستخدام الرصاص الحي ولا زال الاعتداء مستمرا حتى الساعة

واستهجنت الغرفة هذه الاعتداءات على مصانع المجموعة والتي تكررت بشكل غير مسبوق من عصابات مسلحة تسعى إلى زعزعة الامن والاستقرار واقلاق السكينة العامة، مناشدة بسرعة اتخاذ الاجراءات تجاه المعتدين وبما يكفل عدم تكرارها، لما لها من آثار مدمرة على الاقتصاد الوطني

الناطق الرسمي للمجموعة عبد المؤمن شرف اشار في تصريحات صحفية سابقة إلى تعرض بوابة وحرم مصانع الأغذية والمشروبات في شهر ابريل من العام الماضي، للإعتداء من قبل عصابة مسلحة وتم إطلاق النار بالأسلحة المتوسطة على بوابة المصنع وحراسة المصنع ، ثم اقتحموا حرم المصنع ، وكان الإعتداء - للأسف الشديد - بوجود أطقم عسكرية

وقبل عام اغلقت مجموعة الشيباني مصانعها الواقعة في نطاق بمدينة تعز ، وتسبب الاغلاق بتسريح 500 عامل وموظف ، ممن يعملون داخل هذه المصانع.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق