الصبيحي: ‏بالتعليم والتوعية رُّبما سينهض اليمن مما هو فيه

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)خاص:

رأت المخرجة الأردنية اليمنية نسرين الصبيحي نعمان ، أن رُّبما سينهض بالتعليم والتوعية مما هو فيه منذُ ثمانية أعوام. 

واستشهدت الصبيحي بالأستاذة فوزية نعمان إحدى الرائدات في دعم تعليم الفتاة في الريف ودورها البارز في العملية التعليمية عمومًا.

وقالت الصبيحي في مقابلة لها مع قناة اليمن اليوم:" إن العنف يولّد  العنف ولابدُ من مواجهة العنف بالتعليم والتوعية لكي تنهض البلاد من وضعها الحالي".

وأكدت الصبيحي أنه "يُجب على وزارة الإعلام بأن تُعنى بما تقوم به جماعة من تجريف للهوية اليمنية وإحلال ثقافة إيران برموزها وشخوصها ومناسباتها على حساب الهوية اليمنية".

وأشارت الصبيحي إلى أنه "من ضمن واجبات وزارة الإعلام الاعتناء بالمناهج التعليمية خاصةً عن الأطفال الذي يقطنون في مناطق سيطرة الحوثي المجبرين للذهاب إلى المدارس ليتعلموا المناهج التي فرضها الحوثي ، بينما هي في الأساس بعيدة كل البعد عن الهوية اليمنية".

ودعت الصبيحي وزارة الإعلام إلى تعويض الأطفال في مناطق سيطرة الحوثي وذلك من خلال تعليمهم عن بعد "أونلاين" بحجة ضمان سلامة الجيل اليمني..داعية أطراف النزاع في اليمن إلى ترك السلاح والجلوس على طاولة المفاوضات بصدق ومسؤولية وتقديم الكثير من التنازلات من أجل اليمن التي أنهكتها الحروب والصراعات.


 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق