بيان : محافظ شبوة يتعهد بفرض سيادة الدولة في عتق

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
عتق (( الغد ))خاص:

توعد محافظ عوض الوزير بفرض سيادة الدولة في عتق.

واصدر المحافظ بيانا اعلن فيه اطلاق عملية امنية وعسكرية لمواجهة القوات الاخرى .

وجاء في البيان 

بيان محافظ شبوة رئيس المجلس المحلي رئيس اللجنة الامنية

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى: وَٱعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ ٱللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُواْ ۚ وَٱذْكُرُواْ نِعْمَتَ ٱللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَآءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِۦٓ إِخْوَٰنًا وَكُنتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍۢ مِّنَ ٱلنَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ ٱللَّهُ لَكُمْ ءَايَٰتِهِۦ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ.

أبناء محافظة شبوة الاعزاء، ايها الشعب الكريم ، لقد استنفذنا كل الطرق السلمية في التعامل مع التمرد والانقلاب الغاشم على قرارات السلطة المحلية في المحافظة ، كما أننا نسعى وبكل جهد أن تكون مدينة عتق وعموم المحافظة بلد أمن وأمان إلا أن بعض الفئات أبت إلا أن تستخدم القوة والعنف وخلق فوضى وزرع الفتنه والاخلال بالامن والاستقرار الوطني ومخالفة لكافة القرارات والقوانين المعمول بها في هذه المحافظة.

وإن ما شهدته مدينة عتق عاصمة محافظة شبوه من رمايات  طيلة ليل البارحة وحتى صباح هذا اليوم ولا تزال هذه الرمايات مستمره بكافة انواع الأسلحة ضد اهداف مدنيه ومنشآت محرمة بموجب القانون الدولي الانساني ،لهو اكبر دليل على نوايا المتمردين الانقلابيين ولكننا لن نسمح لهم بذلك فعتق عصيه عليهم وعلى داعميهم ولن ينالوا منا او من عتق ما دامت الدماء تجري في العروق.

وعليه فإننا ومن واقع مسؤوليتنا والصلاحيات القانونية الممنوحة لهذه السلطة تجاه شعبنا وأمنه واستقراره فإننا نعلن لشعبنا العظيم بأننا بدانا اليوم بعد الاتكال على الله تنفيذ عملية  عسكرية مضادة لفرض الامن  والاستقرار محافظة شبوة وذلك للحفاظ علي ارواح وممتلكات المقيمين على ارضها .

ونؤكد أنه لا مكان لأي فئة أو شخص أو كيان خارج على سلطة  القانون وسوف يتم محاسبة كافة المتسببين في التمرد والانقلاب الفاشل والذي تسبب في قتل عدد من الابرياء والتسبب في ترويع الآمنين.

إن من باع أرضه وتعاون مع وترك الجبهات الساخنه مع العدو الحقيقي لليمن باكمله وتوجهه بقوته واسلحته على قتال بني جلدته من قبائله وشعبه  لا يستحق ان يكون له موطئ قدم في هذه المحافظه.

وقبل الختام كل الشكر والتقدير للقوات العسكرية بكافة افرادها وضباطها والقوات الامنية الداعمة للسلطة المحلية والقائمين على تأمين البلاد والعباد لهم كل التقدير في حربهم ضد الحوثي وتحملهم مسؤولية حفظ الامن والسلم في المحافظه

قال تعالى: وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّىٰ لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ لِلَّهِ ۖ فَإِنِ انتَهَوْا فَلَا عُدْوَانَ إِلَّا عَلَى الظَّالِمِينَ. صدق الله العظيم

سائلين الله العلي القدير ان يحفظ بلادنا من كل مكروه  ونساله تعالى التوفيق والسداد ،، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

محافظ شبوة رئيس المجلس المحلي رئيس اللجنة الامنية

53164a7d72.jpg

 

62f36188dd5dc.jpeg


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق