منظمة إنقاذ الطفولة: 700 قتيل وجريح بين الأطفال في اليمن منذ بدء سريان الهدنة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)وكالات:

رصدت منظمة إنقاذ الطفولة الدولية مقتل وإصابة ستمائة وتسعة وثمانين مدنيا خلال الأربعة الأشهر من الهدنة الأممية.

 وأوضحت، في تقرير لها، أن رصدت، منذ مطلع الهدنة في الثاني من أبريل/ نيسان الماضي وحتى السابع والعشرين من يوليو/ تموز الماضي، مقتل مائتين وسبعة عشر مدنيا وإصابة أربعمائة واثنين وسبعين آخرين. 

وقالت المنظمة إن الضحايا سقطوا، خلال الضربات الجوية والقصف ونيران الأسلحة الصغيرة والألغام والذخائر غير المنفجرة والقناصة والعبوات الناسفة والطائرات من دون طيار، دون تحميل الأطراف المسؤولة. 

وبيّنت أن ضحايا الأطفال، في أشهر الهدنة، مائةٌ وعشرون، بينهم اثنان وثلاثون قتيلا وثمانية وثمانون جريحا، مشيرة إلى أن الأسبوع الأخير من الهدنة الثانية سجل مقتل وإصابة ثمانية وثلاثين طفلا. 

ولفتت إلى أن تصاعد العنف، في الشهر الماضي، أسفر عن مقتل مائتين واثنين وثلاثين مدنيا من بينهم سبعة وخمسون طفلاً، مؤكدة أن الأسبوع الأخير من شهر يوليو هو الأكثر دموية منذ سنوات. 

وسبق للجيش أن أعلن عن مقتل وإصابة مائة وواحد وعشرين جنديا، جراء خروقات مليشيا في جبهات منذ سريان الهدنة مطلع أبريل/ نيسان الماضي.

 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق