الثريا يكشف هدف إشتراطات الحوثيين المعلنة بشأن تمديد الهدنة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)خاص:

كشف الكاتب والمحلل السياسي محمد الثريا ، الهدف الذي تسعى جماعة لتحقيقه من الاشتراطات التي أعلنت عنها بشأن القبول بتمديد الهدنة الأممية في .

وقال الثريا في تصريحٍ له إن إشتراطات الحوثيين المعلنة بشأن تمديد الهدنة مجرد دعاية سياسية، ويجب معرفة أنه من غير المتاح لدى جماعة قبولها حلا للصراع يقوم على أساس المرجعيات الثلاث، وهو ما طالب به مؤخرا بيان جدة المشترك إلى جانب مطالبته تمديد الهدنة باليمن، البيان رفض يومها مباشرة من قبل الحوثيين.

وأشار الثريا إلى أن الحوثيون يرون أنفسهم سلطة أمر واقع نافذة، ولايستوعب قادتهم فكرة التخلي عما حققوه سياسيا وعسكريا خلال فترة الحرب، وما تم تحقيقه خلالها عبارة عن وقائع ومنطلقات يعتقد الحوثيون أنها تشكل مسار الحل الوحيد عبر عملية تفاوضية تحتويها، وتقر بها كواقع وأرضية ممكنة لحل الصراع باليمن.

وأردف قائلاً:"غير أن حل الصراع اليمني إستنادا إلى مرجعيات الحل الثلاث التي يتجدد الحديث عنها اليوم ينفي فكرة قيامه على وقائع الحرب، كما لايعترف إطاره بأي سلطة  تشكلت بقوة السلاح؛ وهنا تبرز الإشكالية مع موقف الحوثيين، وتزداد تعقيدات الحل أكثر.

واختتم الثريا بالقول:" مايخشاه الحوثيين هو تلك الحلول التي تسعى لتقويض سلطتها من قبيل حل المرجعيات الثلاث، وليس الحصار الذي عزز واقع سلطتها وكرس هيمنتها على مدى السنوات الماضية، وعند هذه النقطة بالتحديد يكمن إشكال تمديد الهدنة المراد تحويلها اليوم إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار باليمن.

 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق