للمطالبة بإطلاق سراح ابنتهم.. قطاع قبلي في مودية يوقف حركة المرور

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
مودية (( الغد))خاص:


نفذت قبائل مديرية مودية والمنطقة بالوسطى بمحافظة أبين اليوم الثلاثاء، قطاعا قبليا على الطريق الدولي الرابط بين محافظات عدن وأبين وشبوة، للمطالبة بإطلاق سراح امرأة منتمية إلى مودية، اعتقلتها قوات أمنية بمحافظة بشكل قسري من منزلها على خلفية اتهام زوجها بـالتورط في عملية التفجير الإرهابي الذي استهدف مدير أمن لحج، صالح السيد، وراح ضحيته عدد من الشهداء والجرحى.
واحتجزت قبائل المنطقة الوسطى بمديرية مودية العشرات من قاطرات المشتقات النفطية والسيارات التجارية، ومنعتها من المرور، في احتجاج قبلي يندد بعملية استمرار احتجاز ابنتهم لليوم الرابع تواليا. 
وهدد المحتجون القبليون باستمرار القطاع القبلي في مودية إلى حين الإفراج عن المرأة . 
وكانت قبائل مديرية مودية والمنطقة الوسطى بمحافظة أبين أصدرت يوم أمس الاثنين، بيانا دعت فيه قبائل يافع الشرفاء إلى التدخل بشكل عاجل لرفع الظلم على ابنتهم المعتقلة دون جريرة ولا ذنب، وسرعة إطلاق سراحها دون قيد أو شرط ورد الاعتبار إليها . 
وشدد البيان على ضرورة تدخل عقلاء المجتمع لرفع الظلم على المرأة، حتى لا يتم ترك المجال لغير العقلاء في البحث عن إيجاد حلول بطرق لا نرتضيها جميعا.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق