المحافظ بن الوزير يترأس الاجتماع الدوري للمكتب التنفيذي للاستماع للتقارير نصف السنوية ويقر على مضاعفة الجهود الأمنية في شبوة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)خاص:

ترأس محافظ شبوة عوض بن الوزير العولقي، اليوم، اجتماعه الدوري -السادس- للمكتب التنفيذي، للاستماع لِعدد من تقارير المكاتب -نصف السنوية- والإطلاع على نشاط وأداء الأشغال العامة والطرق والشؤون الاجتماعية والعمل ومكتب الغاز ومكتب النفط والمعادن وهيئتي انتاج واستكشاف النفط والمساحة الجيولوجية، والاستماع للحالة الأمنية والإقرار على مضاعفة الجهود الأمنية بِجوانبها المختلفة.

وافتتح "الأخ المحافظ" جلسة الاجتماع بِقراءة الفاتحة على أروح شهداء نقطة دفاع شبوة، وبالترحيب بالحاضرين؛ وبمدراء عموم المكاتب والهيئات -الجدد- مُتمنيًا لهم التوفيق في خدمة أبناء شبوة، والعون بالعمل بِما يسهم في تحقيق تطلعات السلطة المحلية.

واستعراض "المكتب التنفيذي" تقارير أداء ونشاط الأشغال العامة والطرق وصندوق الطرق والجسور، بالتطرق لِخطط تنفيذ المشاريع صيانة وتأهيل "طريق عتق ~ العبر الدولي، طريق عتق ~ بيحان، طريق بيحان ~ حريب"، الّتي سَتُنفذ عبر 7 شركات مختلفة، خلال الأيام القليلة المقبلة.

وناقش "المكتب التنفيذي" التقرير المُقدم من مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل، حول نشاطاته وأداء أعماله، خلال النصف الأول من العام (2022م)، حيث دعا بِفتح فروع للشركات العاملة الّتي تقوم بِتوريد منتجاتها وتوزيد المحافظة بها؛ بِفتح فروع مكاتبها، للالتزام بِالرسوم الضريبية القانونية بِذَلك، في مدينة عتق - مركز المحافظة.

حجم المنظمات الدولية والإقليمية الغائبة عن شبوة، أسباب التغيب ، والعوامل المؤثرة.. ذَلك ما تم مناقشته أيضًا معَ "مكتب التخطيط والتعاون الدولي م. شبوة"، وبحث فرص جذبها واعادة مشاريعها التنموية والخدمية؛ من خلال تفعيل دور المكاتب المختصة بِذَلك، للإسهام الفعال في تلبية الاحتياجات التنموية للنازحين والمجتمعات المضيفة.

وأوضح "المكتب التنفيذي" عن ما تم منحه من قبل "صندوق دعم التعليم" لِجامعة شبوة؛ بَلغ اجماليه 25 مليون ريال يمني، بِما فيها غلاء معيشة لِتعزيز دورهم الأكاديمي، ورسوم السكن الطلابي في محافظتي عدن وحضرموت، وما يُساهم بِتحقيق تطلعات قطاع التعليم، لما لهُ من أهمية وركيزة أساسية بِبناء المجتمعات.

واستعرض "مكتب النفط والمعادن، وهيئتي انتاج واستكشاف النفط؛ والمساحة الجيولوجية"، تقاريرهم -نصف السنوية- مستعرضين عدد من الملفات الهامة والمتعلقة والتوصيات والمعالجات والتدابير اللازمة والمناسبة.

وفي سياقٍ متصل.. تحدث "مدير عام شرطة م/ شبوة" عن 
الأوضاع والجهود الأمنية، الّتي نتج عنها الكشف عن العديد من الجرائم وضبط مرتكبيها، وإفشال عدد من المخططات الإرهابية والتخريبية التي كانت تستهدف أمن واستقرار المحافظة وإقلاق السكينة العامة للمواطنين فيها، مُضيفًا بأنَّهُ "لا يجب الإدعاء إلى أن مستوى الأمن؛ نُسبتهُ كاملة، ولكننا نعيش بِحال أفضل في شبوة".

وتحدث أيضًا -الدحبول- عن "آفة المخدرات ومخاطرها وآثارها السلبية، مشيرًا إلى أنه تم ضبط احدى كبار المروجين في احدى الفنادق السكنية، وضبط أفريقيين أطلقوا النار على القوات الأمنية، وإحضار عدد 5 متهمين من الجناة القتلة، وأشار إلى أن "الجهات الأمنية؛ قامت بِضبط المتهم بِتفجير أنبوب الغاز المسال".

وأضاف "العميد ركن عوض الدحبول" باجتماع "المكتب التنفيذي" إلى أنه تم ضبط العديد من القضايا، ونوه إلى "ضرورة التاني بنشر الأخبار على وسائل السوشيال ميديا، وأخذ المعلومات من المصادر الرسمية" وشدد على ضرورة التوعية والحرص على الجانب الأمني، بما يخدم الصالح العام.

وندد "المكتب التنفيذي" الهجوم الإرهابي الغادر؛ على نقطة دفاع شبوة، الواقعة في المدخل الشرقي لمدينة عتق -مركز المحافظة- مُشيدًا بالحملات الأمنية المنفذة والمستمرة، ومُقرًا على مضاعفة جهودها لتحقيق أهدافها الرامية والمُعززة لأمن واستقرار محافظة شبوة.

أتخذ -الاجتماع الدوري السادس- عدد من التوصيات والمعالجات والتدابير اللازمة والمناسبة؛ تُجاه المشاكل والمعوقات المُتضمنة في التقارير المستعرضة من قبل المكاتب التنفيذية "أعلاه".

من جانبه.. أكد "محافظ شبوة - عوض الوزير" على ضرورة تحمل القيادات الإدارية بالمحافظة لمهامها ومسئولياتها العملية في خدمة التنمية المحلية وخدمة مواطنيها بالصورة المنشودة، مبديًا استعداد "قيادة المحافظة" على دعم ومساندة ورعاية كافة الجهود المترامية والمبذولة في هذا الاتجاه، داعيًا على تضافر الجهود وتحمل المسؤولية.

حضر الاجتماع؛ أمين عام المجلس المحلي، ووكلاء المحافظة والوكلاء المساعدين، ومدراء عموم فروع المكاتب التنفيذية والهيئات والمؤسسات الحكومية.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق