السعدي يستعرض مع المستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الأوضاع الإنسانية في بلادنا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
(عدن الغد)سبأنت:

استعرض مندوب الدائم لدى الامم المتحدة السفير عبدالله السعدي،  امس الجمعة، مع المستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة المعني بمعالجة أوضاع النزوح الداخلي روبرت بيبر، الأوضاع الانسانية في بلادنا بمافي ذلك التحديات والصعوبات التي تواجه النازحين في مخيمات النزوح والتي تتفاقم بسبب تصعيد وحرب المليشيات الحوثية ضد اليمنيين واستهداف المدن والمخيمات والذي دفع إلى مزيد من موجات النزوح الداخلي التي تجاوزت 3 مليون نازح داخليا.

وتطرق السفير السعدي، إلى الجهود التي تبذلها الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في ظل الظروف الاستثنائية ، والحاجة الملحة إلى مزيد من الدعم الفني في مجال بناء القدرات بهدف تنفيذ مهام الوحدة، وتقديم الدعم اللازم لمعالجة تحديات النزوح الداخلي ، والتخفيف من المعاناة الانسانية..داعياً الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى مضاعفة الجهود وتقديم مزيد من الدعم للوحدة التنفيذية للقيام بمهامها ، والعمل على سد الفجوة التمويلية في خطة الاستجابة الانسانية لتفادي العجز في ايصال المساعدات الضرورية للمحتاجين وتنفيذ عدد من المشاريع المتصلة بأوضاع النازحين وتخفيف معاناتهم.

وأشار السعدي إلى أن معالجة أوضاع النزوح الداخلي تتمثل بتشخيص الاسباب الرئيسية لهذه الازمة ودعم الجهود الهادفة إلى تحقيق السلام الشامل المستدام في اليمن وانهاء المعاناة الانسانية الناتجة عن هذا الصراع.

ولفت السفير السعدي، إلى الحصار الغاشم المفروض على مدينة من قبل المليشيات الحوثية والمعاناة اليومية المستمرة جراء هذا الحصار ..داعياً في هذا الصدد المستشار الخاص إلى تسليط الضوء حول هذه المسألة ذات البعد الانساني ودعم جهود الأمم المتحدة و المبعوث الخاص إلى اليمن والضغط على للتنفيذ الكامل لبنود الهدنة الاممية ، بما في ذلك رفع الحصار عن تعز وفتح الطرقات الرئيسية .

ووجه السفير السعدي، الدعوة للمستشار الخاص روبرت بيبر لزيارة اليمن واللقاء مع الجهات ذات العلاقة والاطلاع عن قرب على أوضاع النازحين واحتياجاتهم.

من جانبه أعرب المستشار الخاص، عن تقديره لجهود الحكومة اليمنية ممثلة بالوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين..لافتاً إلى التزامه في قيادة جهود الأمم المتحدة لمتابعة تنفيذ خطة عمل الامين العام للأمم المتحدة المتصلة بمعالجة النزوح الداخلي.


 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق