المساجدي: يجب أن يشكل المجلس الرئاسي غرفة عمليات طارئة لإدارة الملف الاقتصادي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
(عدن الغد) خاص:

قول الباحث الاقتصادي عبدالحميد المساجدي في تصريح  إن التحديات الاقتصادية تتصدر عمل المجلس الرئاسي والحكومة اليمنية.
وأضاف المساجدي أن “تشكيل المجلس الرئاسي جاء في ظل شلل للخدمات العامة وعجز حكومي عن توفيرها وارتفاع في الأسعار وتراجع مستمر للعملة الوطنية، وانقطاع للكهرباء وعقم في الإدارة الحكومية، واستشراء للفساد، وبطئ في تنفيذ الإصلاحات المطلوبة".
وأشار إلى أن المجلس الرئاسي يجب أن يشكل غرفة عمليات طارئة لإدارة الملف الاقتصادي للدفع بتوفير الخدمات العامة للمواطنين.
واعتبر أن بقاء الأوضاع كما هي عليه دون تحرك جاد وسريع يفوق سرعة التدهور في الخدمات والمؤشرات الاقتصادية سيعني المزيد من الفشل، والمزيد من التوتر السياسي والإخفاق الاقتصادي وبالتالي، سيزيد حجم التحديات التي تواجه المجلس الرئاسي. 
وبالتوازي مع التحديات الاقتصادية، تتزايد أعباء الملف السياسي في عمل اليمنية.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق