حمدي شكري يعتذر لتعثر اعمال حماية خط طور الباحة من المتقطعين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)خاص:

قدم العميد حمدي شكري الصبيحي قائد اللواء الثاني عمالقة  اعتذاره الشديد لجميع القيادات العسكرية والأمنية والمشائخ والشخصيات الاجتماعية ورجال المال والاعمال وعابري السبيل وذلك لعدم موافقة قيادة ألوية العمالقة الجنوبية لتلبية توصية اللجنة الأمنية بالمحافظة بشأن تكليفه بالمشاركة في خطة تأمين خط  الصبيحة.

وبحسب تصريح للمسؤول الاعلامي للواء الثاني عمالقة فقد اوضح إن  قيادة الوية العمالقة الجنوبية قالت إن  مسئولية تأمين الطريق مهمه الحزام الأمني .

واضاف المسؤول الاعلامي: " ولهذا فإن الشيخ حمدي شكري يقدم اعتذاره الشديد رغم الألم الذي يشعر به وقلبه يقطر دماً على تلك النفوس التي ازهقت بغير حق كما يدين ويستنكر ويشجب لتلك الأعمال الإجرامية التي تقوم بها عصابة التقطع والحرابة في طريق الصبيحة والتي يندى لها الجبين وتقشعر منها الابدان.

و يقدم اعتذاره  لجميع المشائخ وألاعيان والشخصيات الاجتماعية ورجال المال والاعمال وعابري السبيل الذين طلبوا منه في الاجتماع الموسع الذي دعا له المحافظ وتم عقده في عاصمة محافظة لحج .

كذلك يعتذر للذين تواصلوا معه في جميع وسائل التواصل الاجتماعي بالرسائل النصية او الاتصال بشأن مطالبتهم له بتأمين طريق الصبيحة ، مؤكداً لهم أن قرار تأمين طريق الصبيحة وتحمل المسئولية خارج عن إرادتنا وخارج عن مسرح عمليات قطاعنا فمسؤولية تأمين  الطريق انما يجب بقرار من اللجنة الأمنية بالمحافظة وموافقة القائد العام لألوية العمالقة الجنوبية .


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق