صحفي: الأمم المتحدة باتت واحدة من أدوات الحرب في اليمن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد) خاص :

 

قال مدير المرصد الإعلامي رماح الجبري أن “الأمم المتحدة في لا تملك أوراق ضغط قوية تؤثر على موقف الميليشيا الحوثية للدفع بها نحو إنهاء الحرب وتحقيق السلام في ظل واقع يؤكد أن الجماعة الحوثية لا تفهم إلا بلغتين؛ الأولى هي القوة وفرض واقع جديد بانتصارات عسكرية، والثانية أوامر طهران باعتبارها أداة إيرانية”.

واعتبر الجبري في تصريح صحفي أن الأمم المتحدة باتت واحدة من أدوات الحرب مثلها مثل السلاح ووسائل الإعلام وغيرها يستخدمها أحد الأطراف لتحقيق مصالحه، مشيرا إلى ان الميليشيات الحوثية وحدها استفادت من الموقف السلبي للأمم المتحدة وشجعها ذلك على التعنت وارتكاب المزيد من الجرائم والانتهاكات.

وحذر من أن أي حديث عن السلام في الظروف الحالية هو سلام بشروط الميليشيا الحوثية وأي اتفاق هو نسخة من اتفاق ستوكهولم الذي لم ينفذ منه شيء، وليس أمام مجلس القيادة الرئاسي ومن خلفه تحالف دعم في اليمن إلا خوض معركة عسكرية باعتبارها خيارا إجباريا لتغيير واقع جديد يفرض على الميليشيا الحوثية السلام بالقوة.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق