صلح قبلي ينهي قضية بين القائد انيس السويني والاخ محمد علي الشرفي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد) خاص:

تقدم الاخ القائد  صالح عمر الشرفي  والاخ علي صالح القرادي. الشرفي والاخ قاسم الردماني والاخ صلاح عوض المرفدي  وكافة  مشايخ  ابناء الشرف مراسيم الصلح القبلي المهيب في مديرية تبن بمحافظة ، وذلك لإنهاء قضية بين كلا من القايد انيس السويني والاخ محمد علي الشرفي .

وقد حضرت  شخصيات عسكرية وأمنية رفيعة المستوى والتي أنتهت القضية بالتحكيم العرفي  وقبول التحكيم من من ابناء الحد .

وبذلت لجنة الوساطة التي اسسها قاسم الردماني والاخ حمدي السقاف والاخ مراد سالم الربيعي ومشايخ ال الشرف وشخصيات عسكرية وأمنية وشخصيات قبلية واجتماعية جهوداً حثيثة في إنجاح هذا الصلح القبلي الكبير الذي قطع دابر الفتنة وحقن الدماء وعزز روح الإخاء والتسامح والتصالح بين أبناء يافع في  هذه المرحلة الحساسة .

وأثمر اللقاء القبلي الكبير في رجاع  على توحيد الرؤى والجهود الجبارة للجنة الوساطة لاصلاح ذات البين  ومعالجة الأخطاء وتصويب الكلمة وتوحيد الصف باتجاه الهدف الحقيقي الذي ناضل شعبنا الجنوبي  في سبيل تحقيقه .

مؤكدين على أهمية المبادرة والسعي لايجاد الحلول العادلة وحل مثل هذه القضايا الكبيرة وذلك لترسيخ قيم الإخاء وكف الاذاء ونبذ ثقافة العنف والكراهية بين أبناء يافع مؤكدين بأن ابناء قبايل يافع الباسلة جسد واحد وأسرة واحدة طول الزمن جيل بعد جيل .

ومن خلال مراسيم التحكيم رسم أبناء الحد بمختلف شرائحهم التكاتف والحمه بين ابناءالحد و ابناءالمفلحي  الشامخة لوحة أخوية عنوانها الألفة والوفاء في الحرب والسلم على طريق الوفاء للجنوب والحفاظ على النسيج الإجتماعي ووحدة الصف والوقوف صفاً واحداً لمواجهة التحديات والمؤامرات التي تحاك ضد الوطن .

حضر التحكيم القبلي الاخ قاسم الردماني والاخ صالح عمر الشرفي والاخ علي صالح القرادي الشرفي والاخ صلاح عوض المرفدي.. وكافة مشايخ ال الشرف والاخ حمدي السقاف اليهري والاخ مراد سالم الربيعي .


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق