وزير الكهرباء والطاقة يوقع مع شركة "سيمنس" الألمانية اتفاقية صيانة محطة مأرب الغازية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
القاهرة(( الغد)) خاص

جرت اليوم، بالعاصمة المصرية القاهرة، مراسيم توقيع اتفاقية الصيانة العمرية لمحطة الغازية، بين وزارة الكهرباء والطاقة، وشركة سيمنس الألمانية المصنعة لوحدات محطة مأرب الغازية بمنحة مالية قدرها "40" مليون دولار أمريكي بتمويل من الصندوق الكويتي للتنمية.

وقع الاتفاقية من جانب وزارة الكهرباء والطاقة معالي الوزير الدكتور أنور كلشات المهري، ومن جانب شركة "سيمنس" السيد محمد أيمن لزرق، مدير مبيعات الصيانة للشرق الأوسط، وبحضور نائب الوزير ومدير عام المؤسسة العامة للكهرباء ومدير عام وحدة مشروع الصيانة العمرية والإخصائي التعاقدي ونائب مدير عام المحطة الغازية والسيد أيمن الكريحي ، المدير المالي لشركة سيمنس الطاقة الكويت ، والمسؤل عن تطوير المشاريع لليمن.

وتهدف الاتفاقية مع شركة سيمنس المصنعة إلى إجراء الصيانة العمرية للتوربيانات الغازية الثلاثة التي صنعتها الشركة للحفاظ عليها واستمراريتها.

وفي فعالية توقيع الاتفاقية ، أشار وزير الكهرباء والطاقة الدكتور أنور كلشات إلى أهمية مشروع الصيانة للحفاظ على المحطة الغازية وديمومتها وحمايتها من أي أضرار مستقبلية، كأكبر محطة في لاسيما وهي تغطي عدد من المحافظات اليمنية بقدرة توليدية 340 ميجا وات، منوها إلى أن البدء بتنفيذ أعمال الصيانة سيبدأ بأقرب وقت ممكن.

وأشار معالي الوزير إلى إهتمام وحرص فخامة رئيس الجمهورية ودولة رئيس الوزراء على تنفيذ مشروع الصيانة لمحطة مأرب الغازية لأهميتها الكبيرة في تغذية معظم المحافظات بالطاقة الكهربائية..

وعبر كلشات عن بالغ الشكر والتقدير  للاخوة الأشقاء في دولة الكويت وإدارة الصندوق الكويتي للتنمية على دعمهم السخي في تمويل مشروع الصيانة للمحطة ودورهم الكبير في إنجاح الاتفاقية.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق