المقدشي وبن عزيز: منجز الوحدة اليمنية سيظل مكسباً وطنياً لا يمكن المساومة به

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)خاص:

رفع وزير الدفاع الفريق الركن محمد المقدشي، ورئيس هيئة الأركان العامة الفريق الركن صغير بن عزيز، برقية تهنئة لفخامة رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد محمد العليمي، بمناسبة العيد الوطني الـ ٣٢ للجمهورية اليمنية ٢٢ مايو.

وأضاف وزير الدفاع ورئيس الأركان "إن تحقيق الوحدة اليمنية المباركة عام ١٩٩٠م، لم تأت جزافاً وإنما جاءت كثمرة يانعة لنضالات اليمنيين الأوائل ثوار سبتمبر وأكتوبر، الذين جسدون خلال مراحل عطائهم الثوري الممتد وفي أدبيات نضالهم الموثقة، رأيا يمنيا جمعيا ورؤية وطنية موحدة، قضيا بضرورة الإنتصار على قوى الإمامة ومخلفات الاستعمار، كخطوة متقدمة على طريق تحقيق الوحدة اليمنية، وهدف نضالي مشترك بين عموم أبناء الشعب شمالاً وجنوباً، لا يمكن المساومة عليه، ومكسب يستحيل التفريط به، وإن بلغت التضحيات وكلف الثمن وتضاعفت الأخطار والمهددات".

وأكد المقدسي وبن عزيز، إن منجز الوحدة اليمنية الذي كان حلماً وأصبح واقعاً وسيظل مكسباً وطنياً، وتاريخاً شامخاً يفاخرون به الأمم والشعوب والأوطان، وتاجاً يضعونه فوق رؤوسهم لا يمكن التنازل عنه أو المساومة به، والذي من خلاله تم اختيار فخامتكم وأعضاء مجلسكم الموقر كتجسيد حي للوحدة الوطنية والصف اليمني الواحد وتجلت الحكمة اليمانية بكل صورها ومعانيها، ونلتم ثقة الشعب وتأييده ومباركة العالم بأسره وسيكون لكم شرف انتشال الشعب اليمني من براثين وقيود الفرقة والشتات والعنصرية، وإعادة الأمل للشعب بمستقبل جديد ومشرق محققين آمال وتطلعات أبناء في الحياة الكريمة والمواطنة المتساوية والعيش الرغيد، واستعادة الدولة ومؤسساتها وقد بدا ذلك واضحاً وجلياً في ممارستكم لأعمالكم ومهامكم على ارض الوطن، تمنحون الأرض والإنسان السلام والحب والتسامح، واياديكم ممدودة بالتصالح والوئام وتجعلون مصلحة الوطن والشعب فوق كل اعتبار.

وقال وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان العامة "يقف أبطال القوات المسلحة إجلالا لمواقفكم الشجاعة وسياستكم المرنة في سبيل حماية الوحدة اليمنية المباركة، مغتنمين فرصة هذه المناسبة الوطنية بالتأكيد لفخامتكم وللشعب اليمني العظيم، على استمرار تمسكهم بميثاق الشرف العسكري، وتجديد عهدهم بمواصلة النضال وبذل المزيد من التضحيات في ظل قيادتكم الحكيمة، لفرض الخيارات الوطنية الخالصة، واستكمال تحرير كل أراضي الوطن واستعادة مؤسساته، والقضاء على كافة مشاريع الإرتهان والإرهاب والفوضى والعبث والتقسيم، وفي مقدمتها مليشيا الإرهابية والتنظيمات المتخادمة معها المدعومة من إيران".

 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق