الرئيس العليمي: 22 مايو يوم تاريخي أحدث تحولاً جوهرياً في كياننا السياسي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)خاص:

هنأ رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد محمد العليمي ، أبناء الشعب اليمني العظيم في الداخل والخارج، بمناسبة الذكرى 32 لإعادة تحقيق الوحدة اليمنية في الثاني والعشرين من مايو 1990م.

وقال الرئيس العليمي خلال برقيته إن 22 من مايو يُعد يوم آخر من أيامنا الوطنية، يوم إعلان الوحدة اليمنية، والجمهورية الجديدة، الذي نهنئكم فيه اينما كنتم، وسط الحرب، والخراب، والتشرد الذي اغرقتنا به المليشيات الانقلابية المدعومة من النظام الإيراني.

وأوضح الرئيس العليمي أن 22 من مايو يوم تاريخي أحدث تحولاً جوهرياً في كياننا السياسي، متوجاً سنوات من واحدية الأهداف والنضال المشترك ضد الحكم الامامي، والاستعمار الأجنبي.


 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق