الصحفي الطيار يدعو محافظ عدن إلى إعادة الاعتبار لمدير عام المعلا "الجاوي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد) خاص:

 

دعا الكاتب الصحفي صديق الطيار محافظ عدن أحمد حامد لملس إلى إعادة الاعتبار لمدير عام مديرية المعلا، الأستاذ عبدالرحيم جاوي، بمحاسبة نيابة الصناعة والتجارة التي كسرت قراراته وعرقلت عمله القانوني، والتي وجهت بالإفراج عن ملاك مخابز مخالفة لأوزان الروتي، وإعادة فتح مخابزهم، كان الجاوي قد وجه بإغلاقها واحتجاز ملاكها، في حملة مشتركة نفذتها السلطة المحلية بالمديرية مع مكتب الصناعة والتجارة خلال الأيام الماضية.

وقال الصحفي الطيار في منشور له على صفحته في الفيسبوك: "كما هو معلوم لدى الكثير في عدن أن الأستاذ عبدالرحيم جاوي، مدير عام مديرية المعلا، يبذل جهوداً كبيرة لحل الكثير من القضايا في مديريته، ولا يستطيع أحد أن  يزايد عليه".

وأضاف الطيار: "خلال الأيام الماضية قام الأستاذ جاوي بتنفيذ حملة مشتركة مع مكتب الصناعة والتجارة لضبط الأفران المتلاعبة بأوزان الروتي، وضبطت الحملة ثلاثة أفران مخالفة وتم إغلاقها، إلا أن ملاك تلك الأفران قاموا بكسر الأقفال وفتح مخابزهم وممارسة أعمالهم، في تحدٍ واضح لقرارات السلطة المحلية..
بدوره أصدر  المأمور الجاوي - الذي هو رئيس اللجنة الأمنية بالمديرية - توجيهات باحتجازهم وإيداعهم السجن..
ليتفاجأ المأمور الجاوي بصدور تعليمات من نيابة الصناعة والتجارة بإعادة فتح المخابز المخالفة وإطلاق سراح ملاكها المحتجزين، في قرار ليس له تفسير سوى أنه تشجيع على استمرار التلاعب بقوت المواطن، والتحريض على مواجهة السلطة المحلية وعرقلة عملها القانوني، من قبل جهة حكومية كان يؤمل فيها أن تكون سنداً للسلطة المحلية لحماية المواطن من جشع التجار عديمي الضمير".

واختتم الصحفي صديق الطيار منشوره بالقول: "نتمنى من الأخ محافظ عدن أن يعيد الاعتبار للأستاذ عبدالرحيم جاوي مدير عام المعلا، بإغلاق تلك المخابز المخالفة وإعادة ملاكها إلى السجن، ليكونوا عبرة لغيرهم من التجار المتلاعبين بقوت المواطن، بالإضافة إلى محاسبة نيابة الصناعة والتجارة على كسر قرارات الجاوي وتشجيع التجار وتحريضهم على مواجهة السلطة المحلية".


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق