الرئيس العليمي يعد بالبدء بتوحيد المؤسسات الأمنية والعسكرية وفق إتفاق الرياض ويحدد موعدا لذلك

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
((عدن الغد))خاص:

وعد الرئيس رشاد العليمي بالبدء بتوحيد المؤسستين الأمنية والعسكرية ضمن قوام قوات عسكرية واحدة .
وقال العليمي انه ووفق مانص عليه فان لجنة عسكرية سيتم تسميتها خلال ايام ستبدأ مهام توحيد هذه القوات.
ويعني ذلك ان القوات العسكرية والامنية التابعة للحكومة والمجلس الانتقالي والمقاومة الوطنية ستنصهر في كيان امني وعسكري واحد.
وقال العليمي في كلمته :"ونؤكد هنا توجيهنا السابق للحكومة بالإسراع خلال شهر واحد من الان بإنشاء الهيئة الوطنية الخاصة بعلاج ورعاية جرحى ومصابي ومعاقي القوات المسلحة والامن والمقاومة الشعبية وعائلات الشهداء منهم واصدار قانون بإنشاء صندوق خاص بمواردها، وسنمضي قدماً في جهود توحيد المؤسسة العسكرية والأمنية، كما نص اتفاق الرياض، وإعلان نقل السلطة، وذلك من خلال اللجنة العسكرية والأمنية التي سيتم إعلانها خلال الأيام القليلة القادمة.

 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق