‏الارياني يستنكر التخاذل الدولي إزاء جريمة تجنيد مليشيا الحوثي للأطفال

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد) وكالات

قال وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني " ان مليشيا الارهابية التابعة لايران تعلن أهدافها بوضوح من تجييش الاطفال في المناطق الخاضعة لسيطرتها للمراكز الصيفية، في انتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية".

وأضاف معمر الارياني في تصريح صحفي "ان مليشيا الحوثي تتحدث صراحة عبر وسائلها الاعلامية عن استدراج الاطفال لغسل عقولهم بالافكار المتطرفة المستوردة من ايران، وتدريبهم على القتال، والزج بهم لجبهات القتال وقودا لمعاركها العبثية وتنفيذ السياسات التوسعية الإيرانية".

واشار الارياني الى ان عشرات الآلاف من الأطفال الذين يحشدهم الحوثي لمعسكراته لتفخيخهم بافكاره الطائفية الظلامية وشعارات الحقد والكراهية، لا يمثلون خطراً على النسيج الاجتماعي والسلم الاهلي، فحسب، بل يشكلون قنبلة موقوتة لتهديد الامن والسلم الاقليمي والدولي، وسيدفع ثمنها العالم اجمع.

وقال الارياني "للاسف الشديد يقف المجتمع الدولي صامتاً امام أكبر عمليات لتجنيد الاطفال في تاريخ الانسانية، متجاهلاً مخاطر هذه الجريمة النكراء على والمنطقة والعالم، وآثارها الكارثية على آلاف الاطفال اليمنيين الذين حرموا من حقهم الطبيعي في الحياة، ليسوقهم الحوثي للجحيم".


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق