قبائل أبين تعزي في مقتل الشاب المحلائي وتتضامن مع أسرته وتدعو لإطلاق سراح الوكيل شايع

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أبين( الغد)خاص:

تقدم عدد من مشائخ واعيان ووجهاء وشخصيات اجتماعية بمحافظة أبين بالعزاء والمواساة للعميد سيف سالم قاسم المحلائي في حادثة مقتل نجله .

وأدان مشائخ ووجهاء واعيان محافظة أبين ملابسات وظروف مقتل نجل العميد سيف المحلائي ، معتبرين أن هذا السلوك خارج عن الأعراف والتقاليد الاجتماعية والأعراف السماوية .

وأوضح مشائخ ووجهاء واعيان محافظة أبين والشخصيات الاجتماعية فيها ، أنهم ليسوا على معرفة كاملة بملابسات الحادثة وتفاصيلها نظرا لغياب الدور الأمني ، الذي من المفترض أن يكون الجهة المسؤولة عن كشف ملابساتها والوصول والافصاح عن مرتكبيها .

وعبر مشائخ واعيان ووجهاء محافظة أبين عن استنكارهم في ذات الوقت لحادثة التعدي على منزل الدكتور رشاد شايع ، وكيل محافظة عدن ، وخطفه مع مجموعة من مرافقيه إلى مديرية ردفان ، معتبرين أن هذا التصرف خطير وينذر بتصعيد الأزمة ، والتي قد يستغلها البعض لأثارة الفوضى، وتغذية الصراع بين أبناء أبين وردفان .

ودعا مشائخ واعيان ووجهاء محافظة أبين ، العقلاء بضرورة التدخل ، واعطاء الفرصة للجهات المختصة بالأمن والنيابة العامة للقيام بدورها في معرفة أسباب الواقعة .

وناشد مشائخ ووجهاء واعيان محافظة أبين ، بضرورة إطلاق سراح وكيل محافظة عدن الدكتور رشاد شايع ، ووئد فتيل الأزمة حتى لا تخرج الأمور عن إطارها تجنبا للفتنة ، وحرصا على إبقاء روابط الأخوة بين أبناء أبين وردفان .


وجاء في البيان الذي تلقته صحيفة "عدن الغد"

بسم الله الرحمن الرحيم

الأخوة مشائخ وعقال ردفان المحترمين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

في البداية نعزيكم ونعزي العميد سيف سالم قاسم المحلائي في مقتل ابنه سالم وندين حادثة القتل التي لا نعرف ملابساتها وتفاصيلها لغياب دور الأمن الذي لم نسمع عنه أي تصريح رسمي حول الحادثة كما ندين التعدي على منزل الدكتور رشاد شايع وكيل محافظة عدن وخطفه مع أحد مرافقيه إلى مديرية ردفان وإننا إذ نعبر عن أسفنا لما وصلت إليه الأمور والذي يسعى البعض إلى إثارة الفتنة والفوضى بين ابين وردفان ومعالجة الخطأ بالخطأ والتسرع دون إعطاء الفرصة للجهات المختصة في الأمن والنيابة للقيام بدورها وكذا عدم إعطاء الفرصة للأعراف بالتدخل لتسليم المتهم للأمن لكي يأخذ القانون مجراه وإننا مشائخ ووجهاء ابين ندعوكم إلى إطلاق الأخ د رشاد شايع وكيل محافظة عدن وهو ملزوم بمتابعة المتهم وتسليمه إلى أمن عدن وفيما يخص الخطف فهو من يقرر إذا كان يريد القضية تأخذ طابعها القانوني او العرفي بعد إطلاقه وتسليم المتهم ونناشدكم بحق الأخوة والروابط التي تجمعنا بأن لا تجعلوا القضية تخرج عن إطارها تجنباً للفتن وحرصاً على إبقاء روابط الأخاء بيننا.


قبائل وشخصيات اجتماعية وقبلية ووجهاء محافظة ابين


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق