رئيس هيئة الأركان العامة: الحوثيون يحضِّرون لهجوم واسع

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)الشرق الأوسط:

وجَّه الفريق الركن صغير حمود بن عزيز، رئيس هيئة الأركان العامة، وقائد العمليات المشتركة، تحذيراً لجماعة الانقلابية، مخيراً إياها ما بين أن تترك السلاح وتتحاور مع اليمنيين كمكوّن سياسي، أو أن يحسم الجيش المعركة عسكرياً.

وفي حديث لـ«الشرق الأوسط»، كشف رئيس هيئة الأركان أنه منذ الساعات الأولى لسريان الهدنة الأممية التي أعلنت مطلع أبريل (نيسان) الماضي، وفي استغلال واضح ومفضوح لغياب طيران تحالف دعم ، ضاعفت الإرهابية نشاطها في بناء التحصينات وحفر الخنادق وشق الطرقات في مختلف الجبهات؛ خصوصاً جبهات ، وتحريك القطع القتالية الثقيلة من دبابات ومدرعات في اتجاه خطوط التماس، كما نفذت عملية إعادة انتشار لمنصات إطلاق الصواريخ والطيران المُسيَّر على امتداد جبهات القتال.

وحذر من أن الهدنة من منظور الميليشيات ليست أكثر من فرصة لإعادة ترتيب صفوفهم، وتحشيد كافة قدراتهم البشرية والمادية والتسليحية، والدفع بها إلى مواقع هجومية «استعداداً لهجوم واسع ومباغت، تحت ذريعة سيختلقونها في اللحظة المناسبة لهم».

وأكد أن الجيش ورجال المقاومة والقبائل «بخبرتهم القتالية الكبيرة المكتسبة في معارك السنوات الثمانية، تجعلهم أقدر وأمكن من إلحاق الهزيمة بالميليشيات؛ لا سيما أن من ورائهم إخوة أشقاء في العربي، بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة»، مضيفاً: «هذه عوامل جاهزية؛ بل وما بعد الجاهزية».


 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق