مقباس يصف المرحلة الراهنة بالبوابة الإجبارية للعبور إلى السلام

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
(عدن الغد) خاص:

أكد العقيد ركن/ مدين مقباس أن على الجميع أن يعملوا بروح الفريق الواحد، لاجتياز هذه المرحلة الخطيرة والحساسة، وهو أشبه باختبار يكتشف قدرة الجميع على تجاوزه .

وقال مقباس في مقال نشره أمس على صفحته إن بناء السلام وإحلاله يحتاج إلى تعاون الجميع وإلى وقت كافي، حيث وأن هذه المرحلة هي البوابة الإجبارية للعبور إلى السلام الذي بتحقيقه ستتلاشى كل القضايا وسيزول العتب والشعور بالظلم .

وأشار  مقباس إلى أن المرحلة هذه تحتاج للقيادات المعتدلة التي تقف على مسافة واحدة من الجميع وتنظر بعمق لقضايا الوطن والمجتمع ولطبيعة وجذور المشكلات المتراكمة في ، وتتعامل معها بحنكة وشجاعة وصدق ومسؤولية .

واوضح في سياق المقال  إلى أنه التقى بنائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي محافظ محافظة اللواء الركن/ فرج البحسني في قبل أيام وتبادلا التهاني بالعيد، كما هنأه باختياره نائباً في مجلس القيادية الرئاسية .

وأثنى العقيد مقباس على الدر الكبير والملموس الذي تنعم به محافظة حضرموت من أمن واستقرار، والانضباط الكبير الذي يقدمه الجنود في نقاط التفتيش منذ الخروج من محافظة إلى أخر نقطة تفتيش بالمكلا.

مبيناً أن البحسني استطاع ومن خلال ترتيب البيت الأمني والعسكري من ترك بصمات شاهدة في مكافحة الإرهاب والتطرف والحفاظ على أبناء حضرموت وتلاحمهم وتماسكهم، وجهود كبيرة في بناء حضرموت، وهو ما يتطلب الالتفاف حولها .


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق