مجلس نقابة جامعات عدن ولحج وأبين وشبوة يعلن استئناف الإضراب ابتداءً من 8 مايو 2022م

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)خاص.

أعلن مجلس نقابة جامعات عدن ولحج ،وأبين  وشبوة عن استئناف الإضراب  ابتداءً من يوم غدًا 8 مايو 2022م 

وأصدر مجلس النقابة  لجامعات عدن ،ولحج ،وأبين، وشبوة بياناً يؤكد فيه باستئناف الإضراب  ابتداءً من 8 مايو 2022م.

وجاء في البيان الذي أصدره المجلس:

بيان نقابي رقم (  6 ):

--------------------------

الزملاء الأعزاء، رفاق درب العناء، وشركاء الجرح والألم، أعضاء الهيئة التدريسية والتدريسية المساعدة، والمعينين أكاديميا،نحييكم تحية نقابية مسكونة بالألم، مملؤة بالقهر  لما وصل إليه حال الأكاديمي في بلد الجرح المفتوح. تبرح ذاكرتنا جريحة الوعود والتعهدات العرقوبية مراحل تصعيدنا النقابي  منذ إعلانه في 15 نوفمبر 2021م وبدء الإضراب الشامل في 5ديسمبر حتى تعليقه المشروط 11يناير 2022م وما تخلل ذلك من جولات تفاوض مع رئيس الحكومة ووزير الخدمة المدنية ووزير التعليم العالي في حكومة المناصفة لأكثر من مرة والأمين العام المساعد للمجلس الانتقالي الذي تعهد بإلزام الحكومة بالتنفيذ لما تم الإتفاق عليه، وعلى ذلك الأساس تم تعليق الإضراب لفترة شهرين انتهت في 11 مارس، وتم تمديد التعليق حتى نهاية الفصل الأول ولم تسفر تلك المرونة وتقديس الواجب من قبلنا عن أي استجابة 

 لقد مضت مهلة التعليق للإضراب الأكاديمي المشروط بالتنفيذ ، ولم يزل الغافلون في سباتهم العميق ، لم يكترثوا لصرخاتنا  أو النظر  إلى مطالبنا ولو بنصف عين، ولا أقل من ذلك، فالصبر والإمهال كما توقعنا لم يفسّر  إلا بالضعف مما جعل المطالب عرضة للتجاهل،  وأغرى الحكومة بالنظر شزراً صوب كرامة حاملي مهنة التنوير والفكر. 

 ومن هنا كان لزاما علينا أن نغادر شرنقة صبرنا الطويل،  وتقديس الواجب لبعض الوقت كي نتفرغ لانتزاع  هامش الكرامة المتبقي للأكاديمي - كما وعدنا - انتصاراً لحقنا في العيش الكريم، وحق طلابنا في العطاء المستديم . 

لقد اتخذنا  قرارا حاسما باستئناف الإضراب  ابتداءً من 8 مايو 2022م  طلبا للحياة الكريمة  بعد أن قذف بنا الظلم  تدريجيا إلى هامش طبقات المجتمع،  هذا لمن يتعاطى فتاتا فقد ¾ قيمته خلال السنوات الماضية، والأدهى والأشد مرارة حال من يهدرون   العمر وهم يغرسون  أحلامهم في بحر التسويف،  فأصبحت تسمية المعينيين أكاديميا  رديفة لعمال بالسخرة .

إننا بهذا البيان ندعوكم جميعا إلى  رص صفوفكم ، والانتصار لمظلوميتكم ، وحقكم في الحياة الكريمة، فالحقوق لا توهب ولكنها تنتزع انتزاعا .

 وإذ ناسف لطلابنا وفلذات أكبادنا عن توقف العملية التعليمية،  ونكررها مرارا : إضرابنا لأجلنا ولأجلكم، فالعيش الكريم شرط للعطاء المستديم، ونحن نحمل الحكومة مسؤولية ذلك التوقف القهري ونأمل ألا يطول. 

ولا ننسى أن نوجه كلمة لقيادات العمل الأكاديمي في الجامعات، والكليات ،والمراكز العلمية أن يكونوا سندا وعونا لمطالبنا وهي مطالبهم أيضا،ونثق أنهم لن يتخلوا عنها  لأجل الكرسي ،فمن يتخلَّ اليوم عن الحق و الزميل لأجل الكرسي فغدا لن يجد لا حقاً، ولا زميلاً، ولا كرسيا. 

ونحن إذ نعلن  استئناف الإضراب فإننا نؤكد على مطالبنا التي رسمناها منذ نوفمبر 2021م،  وهي:

١ -إعادة راتب عضو هيئة التدريس والتدريس المساعدة إلى قيمته مقابل العملة الصعبة ، أو تعويض المفقود من  تلك القيمة خلال السنوات السبع الماضية .

٢- رفع راتب عضو هيئة التدريس المساعدة إلى ثلثي راتب عضو هيئة التدريس كحد أدنى. 

٣- معالجة جذرية شاملة لوضع المعينين أكاديميا  بتوفير الشواغر المعززة ماليا  لمن هم دون وظائف  ونقل المعينين الموظفين

بمرافق أخرى  بالخفض والإضافة ونقل الاداريين  في الجامعة الى قوام اعضاء هيئة التدريس وتعزيزهم جميعا تعزيزا ماليا بكافة المستحقات الواردة في هذه المصفوفة

٤ -صرف مستحقات العلاوة السنوية المتوقفة منذ 2012م، وبأثرها الرجعي دون تطفيف .

٥- صرف المستحقات المالية  المختلفة لعضو هيئة التدريس ومساعديهم  من علاوة ريف، وسكن، وتسويات، وإشراف... 

٦) صرف قطع الأرض المخصصة لمنتسبي الجامعات، وحماية مخططات منتسبي الجامعة من البسط. 

وفي ختام  الاجتماع أقر الاجتماع جملة من التدابير التصعيدية التي سيتم تنفيذها ابتداءً من الأسبوع القادم

 هذا ونأمل من مجلس القيادة الرئاسي، وحكومة المناصفة النظر بعين العدل والإنصاف  لمطالبنا المذكورة خاصة، ومطالب فئات وشرائح المجتمع الأخرى عامة .

والله من وراء القصد. 

صادر عن / مجلس النقابة  لجامعات عدن ،ولحج ،وأبين، وشبوة .

7 مايو 2022م

خور مكسر  العاصمة المؤقتة عدن


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق