بسبب خلاف.. الحوثيون بذمار يواصلون اعتقال تربوياً مصاباً بحالة نفسية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
ذمار ( الغد) خاص:

تواصل المليشيات الانقلابية الحوثية عنجهيتها في تنكيل وتعذيب واعتقال الناس في أماكن سيطرتها، تواصلاً لرسم ملامح الدولة التي تحكمها المليشيات .

ولأكثر من شهر، تواصل مليشيا اختطاف أحد التربويين في محافظة ذمار، رغم إصابته بحالة نفسية؛ جراء انقطاع المرتبات للعام السابع على التوالي.

وقالت مصادر محلية، إن مليشيا الحوثي اختطفت منذ نحو شهر التربوي عاصم العزي العرامي؛ والذي كان يؤدي عمله في المدرسة، رغم انقطاع المرتبات، وتدهور أوضاعه المعيشية، ما أدى إلى إصابته بحالة نفسية.

وحسب المصادر، فأن مليشيا الحوثي قامت باختطاف العرامي بعد خلاف شخصي له مع أحد القيادات التابعة لهم في المحافظة، ولم تراعي تدهور حالته الصحية التي دهورته قطع المليشيا رواتب الموظفين في مناطق سيطرتها.

ومنذ الانقلاب الحوثي على الدولة في سبتمبر 2014، تعرض العاملين في القطاع التعليمي والتربوي لصنوف شتى من الانتهاكات، من قبل المليشيا الانقلابية، حيث تعرض الآلاف منهم للاختطاف والقتل.

كما تسببت الحرب التي شنتها مليشيا الحوثي في نزوح أكثر من 25 ألف تربوي من مناطق سيطرة المليشيا بسبب انقطاع المرتبات، وفقا لبيان سابق لنقابة المعلمين اليمنيين.

كما قامت مليشيا الحوثي بفصل نحو 8 آلاف معلم في مناطق سيطرتها؛ بهدف الاستيلاء على المساعدات الدولية للقطاع التربوي، وفقا للنقابة.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق