الرئيس الزُبيدي يُعزَّي بوفاة السفير عبدالرحمن باحبيب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

بعث الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس ، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، برقية تعزية ومواساة في السفير عبدالرحمن عبدالله سالم باحبيب، الذي وافاه الأجل في العاصمة المصرية القاهرة بعد حياة حافلة بالعطاء.

وعبر الرئيس القائد في البرقية عن خالص تعازيه وعظيم مواساته إلى نجل الفقيد المهندس عبدالله عبدالرحمن باحبيب، وإخوانه، وأفراد أسرة وذوي الفقيد وآل باحبيب كافة، ومشاطرته لهم أحزانهم في هذا المُصاب الأليم.

وأشاد الرئيس الزُبيدي في البرقية بالسيرة الزاخرة للفقيد الذي شغل العديد من المناصب في وزارة الخارجية والبعثات الدبلوماسية والقنصليات، مؤكدا أن السلك الدبلوماسي خسر برحيله واحدا من أبرز كوداره وأعلامه.

وابتهل الرئيس الزُبيدي في ختام برقيته إلى المولى العلي القدير بأن يتغمد الفقيد بواسع الرحمة والمغفرة، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

إنَا لله وإنَّا وإليه راجعون


0 تعليق