اتحاد أدباء وكتاب الجنوب بلحج يحتفي بذكرى الاستقلال والذكرى الثالثة لتأسيسه

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

24 / انتصار زربة :

نظم صباح اليوم اتحاد أدباء وكتاب فرع الفعالية الثقافية احتفاءا بالذكرى ال55 لعيد الاستقلال الوطني 30 نوفمبر المجيد والذكرى الثالثة لتأسيس اتحاد أدباء وكتاب الجنوب فرع لحج . واستهلت الفعالية بايات من الذكر الحكيم و عقبه النشيد الوطني ثم وقفة دقيقة حداد على أرواح الشهداء. بعد ذلك رحب الاخ / عادل ابراهيم رئيس اتحاد ادباء وكتاب الجنوب م/ لحج بالحاضرين متمنيا لهم الاستفادة من المحاور القيمة ولما تحمله من دلالات وطنية والتي تضمنت المحاور الفكرية والتاريخية التالية : 1/ محطات تاريخية الحروب الموجهة ضد الجنوب .
2/ دولة الجنوب من منظور قانوني دولي .
3/ الجنوب من الثورة إلى الدولة .
4/ الحوار الجنوبي ثقافة وفكرا وسلوكاً. وألقى الاخ/ عبده كرد مدير الدائرة الثقافية بالمجلس الانتقالي الجنوبي م/ لحج كلمة وقال فيها : يأتي ذكرى 30 نوفمبر مع ذكرى التأسيس ، وجاء بعد نضال طويل ونحن نفتخر بذلك . ونحن نحذوا ادباءنا في م/ لحج . التي كانت لهم إسهامات وبصمات أدبية وفكرية أثناء المسيرات السلمية والكفاح المسلح . ونحن سعداء بأن نحتفل بهاتين المناسبتين في وقت واحد . كما نشعر بالسعادة بالفعاليات التي أقامها الاتحاد خلال 3 سنوات ، والتي أسهمت بشكل ملحوظ في تحريك العجلة الأدبية والفكرية بالمحافظة مهنيا الجميع بالمناسبتين . وألقى كلمة الاتحاد الاديب عياش الشاطري عضو الهيئة العامة حيث قال : نعيش هذه الأيام افراح ذكرى غالية علينا متمثلة في عيد الاستقلال الوطني 30 نوفمبر وقدم فيها شعبا تضحيات حتى نال الشعب استقلاله بعد كفاح طويل . واليوم هذه الفعالية مهمة جدا ، وتصب في هذا النهر من الافراح . وبعد ذلك أشار الباحث محمد بن ناصر الشبيبي من خلال محوره الاول محطات تاريخية الحروب الموجهة ضد الجنوب بأن في خريطة الوطن العربي بلاد الشام ( ، ، فلسطين )
وايضا في خريطة الوطن العربي دولة الجنوب ، ودولة الشمال . والحروب دولة الشمال على دولة الجنوب قديمة . حيث تشير الدلالات بأن دولة سبأ اعتدت على دولة أوسان تحت ذريعة الفتاوى التكفيرية في عهد الديانة اليهودية الذي كان سائد في الشمال . حيث وصل عدوان سبأ على الجنوب إلى تبن ويافع ، ولهذا انتفضت الجنوب وأسست جيش كبير جدا لمواجهة هذا العدوان . وتحالفات القبائل الجنوبية عام 1905 إلى أن تم التطهير ثم جاءت الثورة العربية بقيادة جمال عبد الناصر حتى توحدت وسوريا ثم بعد ذلك اندلعت ثورة 26 سبتمبر والتي لاقت مساندة عربية من مصر . لكن ثورة 14 أكتوبر أبناءها من الجنوب هم الذي كان لهم الفضل الكبير في النضال . وغير صحيح أنه تم مساندته الثورة من الشمال ، لكن فقط عندنا جنوبيين قديما لهم اصول من الشمال ساعدونا بشكل بسيط . لذلك العلاقة لنا بالمملكة المتوكلية آنذاك الا كعلاقة دولية . بدوره قال القاضي عارف زنقور في محورة الثاني دولة الجنوب من منظور قانوني دولي : يعلم جميع الأكاديميين والمهتمين بدستور الجنوب . فالدولة هي الشعب / الإقليم / الثروات . طالما أنا انتمي الى الجنوب إذن انتسب إليه وفي القرآن الكريم ايه تدل على النسب وتأكد على صحة الكلام . لكن هناك ارهاصات بسبب ماحصل للجنوب وأثر على دستورنا . لكن بفضل جهود ثوارنا بدأت بإعادة تنظيم الشخصية القانونية . والدليل قبول شريعة دوليا . من جانبه قال د/ وليد الماس الباحث في الشروق التاريخية في محورة الجنوب من الثورة إلى الدولة : يأتي طرحنا هذا من أجل تنظيم إطار مفاهيم. فالخلط له تداعيات كبيرة ، بسبب الفهم القاصر . الخلط بين مفهوم الثورة والدولة . وتأتي الثورة كمرحلة أولى للدولة . والاستعمار هو السبب من زرع هذا الخلط الناجم عن الجهل . والمرحلة الثورية هي الكفاح المسلح . ومرحلة بناء الدولة يعني وجود الدولة يساعد في تحقيق أهداف الثورة . والدولة لها معنى شامل يتمثل في: الحياة المعيشية الكريمة ، المواطنة والمساواة، العدالة الاجتماعية . أما الأستاذالنقابي محمد صالح علي فأشار في محورة الحوار الجنوبي ثقافة وفكرا وسلوكاً إلى أن الحوار ليس بالأمر السهل . ومن يتحاور معك الا مثقفا . إذن الحوار ثقافة بالاحترام إلى القوانين والأنظمة وكيفية تنفيذها . وتمثل اهداف الحوار في إقرار مشروع ميثاق الحوار الوطني . وان يكون الحوار شاملا يتضمن كافة المكونات . لكي يلبي التطلعات من هذا الحوار ولايستثنى منها شخص ، ورصد الكفاءات المساهمة والفاعلة للاستفادة منها في إدارة شئون البلاد . وتخللت الفعالية قصائد شعرية حيث كانت هناك مشاركة للشاعر ابو جميل المهاتري ، وايضا قصيدة وطنية لمحمد العماد، و قصيدة للاخ ناصر البدوي فيض من نور، وأخرى للموهبة حسين السقاف ، جميعها عبرت عن هذه المناسبة الوطنية العطرة . كما كانت هناك عده مداخلات لعدد من المشاركيين . حضر الفعالية الإخوة / حسن اليافعي عضو الجمعية الوطنية ، وعبده سعيد كرد مدير الدائرة الثقافية بالمجلس الانتقالي الجنوبي م / لحج وعوض مسيمن رئيس منتدى الحسيني الثقافي ، وعدد من الشخصيات الثقافية والأدبية والإعلامية .


0 تعليق