الهيئة التنفيذية المساعدة لانتقالي وادي حضرموت تحذر العسكرية الأولى من اي محاولات لمنع الفعالية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشفت المنطقة العسكرية الأولى عن عورتها اليوم بجلاء ووضوح بتمردها على مجلس القيادة الرئاسي والسلطة المحلية بحضرموت .
 مصادر محلية بحضرموت أكدت أن المنطقة العسكرية الأولى قد أصدر جنرالاتها أوامر بمنع الحفل الخطابي والفني الذي من المقرر أن يتم تنظيمه مساء اليوم الجمعة برعاية كريمة من نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي اللواء عيدروس قاسم الزبيدي ومحافظ محافظة مبخوت بن ماضي بمناسبة العيد الوطني الحادي والخمسين لدولة الامارات العربية المتحدة .
ويعد هذا هذا التوجيه خرقاً يضاف إلى مئات الخروقات التي تقوم بها هذه الميلشيات المتمردة على قرارات المجلس الرئاسي والاتفاق ومشاوراتها وتتمثل هذه الخروقات بدعمها للعناصر الإرهابية وقيامها بعمليات القتل والتشريد والاعتقالات لأبناء حضرموت ونهب ثرواتهم وفتح المنافذ لتهريب المشتقات النفطية والأسلحة والطائرات المسيرة إلى الميلشيات الحوثية وتخادمها مع ميلشيا الانقلاب الحوثية في ضرب المدن والمعسكرات وحقول النفط في محافظتي وحضرموت وغيرها من الانتهاكات لأبناء حضرموت والخيانات للتحالف العربي في حربه الميليشيات الحوثية ومعاقل الإرهاب في حضرموت خاصة واليمن عامة .


0 تعليق