الإرهاب في أقسى صوره.. قصف حوثي يباغت طفلا على سريره

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

ترتكب المليشيات الحوثية الإرهابية، العديد من المجازر ضد الأطفال، بما يكشف النقاب عن وجهها الإرهابي والخبيث.

أحدث هذه الجرائم البشعة ارتكبتها المليشيات الحوثية ضد طفل من أبناء مديرية حيس بمحافظة ، أصيب برصاصة غادرة.

وقالت مصادر طبية، إن الطفل عبدالله محمد عبده اصيب بطلقة رصاص مليشيا في قدمه اليسرى وهو نائم في منزله.

وأضافت أنه تم إسعاف الطفل إلى مستشفى حيس لتلقي العلاج والإسعافات الأولية اللازمة.

تلقى هذه الجرائم الحوثية الغادرة، الكثير من الإدانة لا سيما الاعتداءات البشعة التي تستهدف الأطفال والنساء والشيوخ.

وقبل أيام، تعرضت قرى ومناطق تابعة لمديرية كرش بمحافظة ، لقصف عنيف شنته المليشيات الحوثية، الجمعة أسفر عن مجزرة بحق سكان المنطقة.

وكشفت مصادر محلية في كرش عن سقوط 15 شخصا بينهم جنود ومواطنون وأطفال بين قتيل وجريح جراء الاستهداف بصواريخ حرارية أطلقتها المليشيات الحوثية من جبل تنسم المطل على منطقة قداش المأهولة بالسكان شمال كرش.

ومؤخرا أيضا، ارتكبت المليشيات الحوثية مجزرة مروعة، بحق أسرة كاملة، في محافظة .

ففي تلك الجريمة، قُتل مدني، وأصيب أطفاله بجروح بليغة من جرّاء قصف هيستيري تقوم به المليشيات المدعومة من إيران.

وأظهرت صور تم التقاطها من الجرائم الحوثية، عدداً من الأطفال وقد بترت أقدامهم، بعد تعرضهم للقصف، إلى جانب وجود أطفال آخرين تحت الأنقاض.

ونتج عن إحدى هذه القذائف إصابة ثلاثة أطفال بإصابات خطرة أثناء خروجهم من مدارسهم، عقب قصف حوثي إرهابي شنته المليشيات الإرهابية على الأحياء السكنية في المطار القديم غرب تعز.

الجرائم البشعة التي ترتكبها المليشيات الحوثية ضد الأطفال أدانتها الكثير من المنظمات على مدار الفترات الماضية، بما في ذلك منظمات دولية أممية إلا أنها لم تتخذ إجراءات حاسمة لكبح جماح إرهاب المليشيات.


0 تعليق