رئيس انتقالي حضرموت يحيي بسالة أبناء الوادي وتحديهم لهمجية المنطقة الأولى

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

حيا العميد الركن سعيد أحمد المحمدي رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة بحضرموت، حرائر وأحرار الوادي، الذين تدفقوا على مدينة مساء اليوم، مجددين رفضهم لقوات المنطقة العسكرية الأولى، ومطالبين بتطبيق نصوص اتفاق ومشاورات ..
وعبر المحمدي في تصريح صحفي عن شجبه واستنكاره للأساليب والممارسات القمعية الممنهجة التي تواجه بها قوات الاحتلال اليمني، الثورة السلمية لأبناء الوادي.
لافتا إلى أن الأساليب الهمجية بحق المتظاهرين السلميين، تبين بجلاء الطبيعة الاحتلالية العدوانية لتلك القوات..
مثمنا بسالة وشجاعة شباب الوادي ورجاله ونسائه كافة، وتحديهم لغطرسة وعنجهية ضباط وأفراد قوات الاحتلال، المتشبعين بثقافة الوحدة أو الموت والحاقدين على كل من يعلن انتمائه للجنوب.
داعيا السلطة المحلية بالمحافظة والمجلس الرئاسي والأشقاء في العربي، لشجب تلك الممارسات والانتصار لمواطني وادي السلميين والاستجابة لمطالبهم، التي يعبرونها عنها في مظاهراتهم السلمية المتصاعدة منذ أشهر.


0 تعليق