انتقالي لودر يلتقي بالمشائخ والشخصيات الاجتماعية في المديرية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

24| خالد الكابر

التقى رئيس انتقالي لودر سالم عمر مسود اليوم الأربعاء الموافق 2022/9/21 بعدد من مشائخ واعيان المديرية ، وبحضور نائب رئيس المجلس الانتقالي محافظة أبين الاستاذ خالد عمر العبد ،وذلك من أجل تعزيز العلاقات الاجتماعية التي تخدم العمل الوطني الجنوبي.

وفي مستهل اللقاء رحب الاستاذ سالم عمر مسود بالاخ نائب رئيس المجلس الانتقالي محافظة أبين خالد عمر العبد وأثناء على دوره النضالي ، وكذلك رحب بالاخ عيدروس حقيس عضو الجمعيه الوطنيه، وكذلك شكر مشائخ والاعيان ووجهاء المديريه ،على تلبيتهم الدعوه وحضورهم هذا اللقاء.

وفي مستهل اللقاء تحدث الأستاذ خالد عمر العبد نائب رئيس المجلس الانتقالي محافظة أبين ونقل تحيات الرئيس نائب رئيس المجلس الرئاسي ،وحيا الدور الشخصيات الاجتماعية في المديريه، قائلاً لهم يسعدني ويشرفني أن نلتقي بكم اليوم واشكر اخواني في المجلس المديريه على ترتيب هذا اللقاء معكم..

واوضح العبد ان نظام دولة الشمال ليس عربياً إنما تمتد جذوره إلى ماقبل الاسلام أنه نظام فارسي، وان ثقافة الشمال تختلف عن ثقافة شعبنا الجنوبي في كل الأحوال..

وأكد العبد بأن أبناء القبيله في الشمال لا يمكن لهم أن يخالفوا شيخ قبيلتهم حتى لو كان على الخطأ،بعكس أبناء قبائل لذي لهم الحريه في طرح آرائهم ومناقشة شيوخ قبائلهم.

بعد ذلك قدم الأستاذ سالم مسود رئيس المجلس الانتقالي لودر شرحاً مفصلاً عن الدور الشخصيات الاجتماعية في مجابهة كل الأعمال التي لا تخدم مصالح المواطنين في المديريه..
كما شكر مسود جهود القيادة السياسية وتغلبها على  العوائق والصعوبات التي خلفتها القوى الشماليه في الجنوب،من أجل إعاقة حركة النهضه والتنميه في المحافظات المحرره.

واشار عضو الجمعيه الوطنيه عيدروس حقيس أن الدور الشخصيات الاجتماعية مهم جداً بالتلاحم والاخاء الجنوبي، وحماية المناطقهم من اي جماعات غريبه ومشبوهه، وابلاغ رجال الأمن في وقته المناسب.

وختم حقيس حديثه حول كيفية انطلاقة عملية سهام الشرق في أبين،وهي من أجل دحر المليشيات الاخوانيه الارهابيه التي عبثت بأمن واستقرار المواطن ،واصبحت العائق الأكبر أمام أمن الناس.

من جانبهم شكروا المشائخ ووجهها المديريه قيادة الانتقالي وعلى رأسهم الرئيس عيدروس الزبيدي وكذلك قيادة المجلس الانتقالي محافظة أبين والمديريه على الاهتمام بالمشائخ والاعيان المنطقه، وأنهم متمسكين بالمبادئ الوطنيه خلف الرئيس عيدروس الزبيدي،ويثمنون الدور البطولي للقوات الجنوبيه المشاركه في عملية سهام الشرق ، مؤكدين وقوفهم الكامل مع القوات المسلحة، وتقديم كل التسهيلات اللازمة في إطار مناطقهم..

وخرج اللقاء بجمله من التوصيات والمقترحات التي تخدم المجتمع الجنوبي بشكل عام والمديريه بالوجه الخصوص وهي
أولاً اعلان تأييدهم الكامل لعملية سهام الشرق التي أطلقها الرئيس عيدروس الزبيدي
ثانياً..ندعو كافة أبناء القبائل الجنوبيه عامه وابناء القبائل المديريه المقررين بهم إلى العوده الى عين الصواب ومعالجة المشاكلهم.
ثالثاً.. اعطاء فرصه السلطه المحليه في المديريه لتفعيل الشراكه مع قيادة المجلس الانتقالي بالمديريه وتطبيق .
رابعاً..تشكيل لجنه من المشائخ ووجهاء المديريه الى جانب القيادة المجلس الانتقالي لودر والنزول إلى مرافق الحيويه ومكاتب المنظمات ومراقبة عملها..

حضر اللقاء نائب رئيس المجلس الانتقالي لودر حسين علي القفعي ،وعدد من أعضاء المجلس الانتقالي محافظة أبين وعدد من أعضاء الهيئه التنفيذيه للمجلس الانتقالي لودر..


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق