قيادة انتقالي لودر تلتقي مدير العام المديرية ومدراء المرافق الحيوية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

التقت قيادات المجلس الانتقالي ممثلاً بعضو الجمعية الوطنية الجنوبيه العميد عيدروس حقيس ورئيس المجلس الانتقالي لودر سالم عمر مسود ومدير الاداره الاعلاميه بالمحافظة الاستاذ علي صالح الجعدني مع مدير عام مديرية لودر الاستاذ ناصر عوض موسى ومدراء المرافق الحيوية في المديريه،حيث رحب مدير العام برئاسة المجلس الانتقالي وشكرهم على زيارتهم ومثمن جهودهم المبذوله في خدمة المجتمع.

واضاف مدير العام نحن سعداء جداً أن نلتقي مع هامات نضاليه ووطنيه واخواننا في المجلس الانتقالي،ودفن الخلافات السياسية السابقه بين الاخوه الجنوبيين، وفتح صفحات جديده من أجل المصالحه الوطنيه الجنوبيه.

تحدث عضو الجمعية الوطنية الجنوبيه العميد عيدروس حقيس وترحم على أرواح شهداء قوات الحزام الأمني لذي لقي مصرعهم في عمل الإرهابي في مديرية احور.

بعد ذلك شكر مدير عام مديرية لودر الاستاذ ناصر عوض موسى على مواقفه الوطنية وثمن دوره العملي في خدمة المديريه،وكذلك قدم شكره وتقديره للمدراء المرافق وعلى كل مايقومون به من إخلاص في العمل.

وأكد حقيس أن لكل أبنائه بدون اقصاء أو تهميش، أو احد ياخذ مكان آخر الكل في الجنوب متساويين بالحقوق والحريات.
واوضح حقيس أن القيادة السياسية الجنوبية ممثلاً بالرئيس شكلت لجأن للحوار الوطني الجنوبي في الداخل والخارج من اجل اللحمه الجنوبيه وتجسيد روح المبادئ التصالح والتسامح الجنوبي.

ونقل رئيس المجلس الانتقالي لودر سالم عمر مسود تحايا القائم بأعمال رئيس المجلس الانتقالي المحافظه نائب رئيس المجلس خالد عمر العبد إلى المدير عام مديرية لودر متمنياً له التوفيق والنجاح.

واضاف مسود قائلاً: نحن في المجلس الانتقالي لودر سعداء أن نلتقي مع اخواننا في القيادة السلطه المحليه بالمديرية ممثلةً بالاستاذ ناصر عوض من أجل تفعيل الشراكه في العمل وفي مختلف المجالات الحيويه التي تخدم مصالح المواطنين في المديريه.

وأشار سالم مسود بأن عملية سهام الشرق التي أطلقها الرئيس عيدروس الزبيدي لم تاتي من فراق،بل جاءت من حنكه قياديه تحمل في طياتها الكثير للجنوبيين، منها تطهير أراضي الوطن الجنوبي من الارهاب.ط، والتلاحم الجنوبي وترسيخ القيم التصالح والتسامح بين أبناء الوطن الجنوبي..

عبر الاستاذ علي صالح الجعدني مدير الاداره الاعلاميه بالمحافظة على سعادته الكبيره بهذا اللقاء الودي بين الاخوه الجنوبيين لذي لم يحدث منذ زمن طويل.

وحث الجعدني السلطه المحليه بلودر وقيادة المجلس الانتقالي المديريه الى المزيد من اللقاءات المفتوحه في سبيل تحقيق سبل التعاون المشترك لذي يخدم مصلحة الوطن الجنوبي بشكل عام والمديريه بالوجه الخصوص..

أشاد المجتمعون بالدور المكاتب الحيويه في المديريه وخاصةً مكتب الصحه ومستشفى محنف مايقومون به من عمل جبار برغم قلة الإمكانيات المتاحة لهم.

خرج اللقاء بجمله من الاتفاقات والتوصيات منها توحيد الصف نحو استعادة الدوله الجنوبيه، وتاييد عملية سهام الشرق ،وكذلك التلاحم الوطني الجنوبي بين الاخوه القاده العسكريين.

حضر اللقاء مدراء المرافق الحيويه في السلطه المحليه للمديريه وبعض أعضاء المجلس المحلي.
ومن جانب المجلس الانتقالي حضر عضو المجلس الانتقالي المحافظه حسين امثني ومدير الادارات الهيئه التنفيذيه للمجلس لودر التنظيميه والسياسيه والماليه والاعلاميه والثقافيه والوعظ والإرشاد.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق