شباب الغضب بالقطن يعلنون عن أولى خطوات التصعيد للمطالبة برحيل قوات المنطقة العسكرية الأولى

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

اعلن شباب الغضب بمديرية القطن مساء اليوم الثلاثاء السادس من سبتمبر الجاري 2022م اولى خطوات التصعيد السلمي والشعبي بمديرية القطن للمطالبة بتنفيذ الشق العسكري من القاضي برحيل قوات المنطقة العسكرية الأولى من وادي وإحلال قوات بدلاً عنها وإدارة شؤونهم عسكريا وإداريا ، ومطالبة المجلس الرئاسي إلى إيجاد ارضيه خصبه للمعلمين ووضع حل لإيقاف الإضراب والتدمير المستمر للعملية التعليمية
ودعا شباب الغضب بالقطن كافة الاحرار والشباب والقواعد الشعبية والمكونات والنقابات العمالية إلى المشاركة الفاعلة في المسيرة السلمية التي ستنطلق بعد صلاة العشاء من يوم الخميس الموافق 8 سبتمبر 2022م من ساحة الحرية بالمديرية
وتأتي هذه الدعوة لشباب الغضب بمديرية القطن بعد أن أعلن شباب الغضب بوادي حضرموت الأسبوع المنصرم عن خطوات تصعيدية ومستمره في مديريات الوادي حتى يتم تحقيق كافة المطالب وفي مقدمتها رحيل المنطقة العسكرية الأولى من وادي حضرموت .


0 تعليق