بحيبح وبن ماضي والشبحي يفتتحا مستشفى حضرموت الحديث بمدينة المكلا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

افتتح وزير الصحة العامة والسكان د. قاسم بحيبح، ومحافظ الأستاذ مبخوت بن ماضي، و وكيل وزارة الصحة العامة رئيس الصحة بالانتقالي الجنوبي د. سالم الشبحي ، صباح يوم الثلاثاء ، مستشفى حضرموت الحديث بمدينة يرافقهم رئيس مجلس إدارة المستشفى د. ربيع بارباع والإدارة التنفيذية .

واطلع معالي الوزير والمحافظ والوكيل، على المبنى الجديد للمستشفى من والإضافات النوعية للخدمات الصحية للمستشفى ، وتبلغ السعة السريرية للمستشفى 80 سرير و 6 أجنحة خاصة لكبار الشخصيات ، و 10 أسره للعناية المركزية ، و11 حاضنة اطفال ، وعدد 6 غرف عمليات كبرى ، إضافة إلى 15 سرير للطوارئ وغرف الحالات الحرجة ، ويتكون المبنى من 6 ادوار تتوزع ما بين الطوارئ والعيادات والأقسام الخدماتيه والترقيد والعمليات .

وبارك وزير الصحة د. بحيبح ، بهذا التحول النوعي في تقديم الخدمات الصحية والنوعية لمستشفى حضرموت الحديث ، مثمن دور مجلس إدارة المستشفى و الطاقم الطبي والفني، مشيدا بهذه الخطوات التي ستكون رافد نوعي للقطاع الخاص في المجال الصحي .

وأشاد محافظ حضرموت الأستاذ مبخوت بن ماضي بهذا النقله النوعية للمستشفى كرافد أساسي في تقديم الخدمات الصحية بالمحافظة ، مثمنا دور كل الأطباء والعاملين الصحيين في تعزيز القطاع الصحي والطبي ، مباركا للقائمين على المستشفى بهذه الخطوات الفريدة والنوعية التي تعطي دافع كبير بالتناغم مع القطاع العام الصحي.

وتحدث الشبحي عن هذا الانجاز باعتباره رافد للنهوض بالوضع الصحي كون المستشفى متكامل بالاجهزة الحديثة وطاقم ممتاز من الاختصاصيين المشهود لهم طبيا وعلميا.

رافق الوفد خلال الافتتاح ، المدير العام لمكتب الصحة بساحل حضرموت د. محمد الجمحي، ومدير عام الإدارة العامة للطوارئ والاسعاف بوزارة الصحة د. منصور الحبيشي، ومدير عام الشؤون الهندسية بالوزارة م. محمد حسن، ومدير عام المخيمات بالوزارة د. محمد طريق ، ورئيس مجلس إدارة المستشفى د. ربيع بارباع ، د. عامر بلعفير عضو مجلس إدارة المستشفى ورئيس المجلس الطبي للتخصصات بساحل حضرموت ، د . وجدي بلقصير المدير التنفيذي للمستشفى و د. احمد باخلعة المدير الفني للمستشفى


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق