شيخ قبلي يبارك التقارب الجنوبي ويشيد بجهود الرئيس عيدروس الزبيدي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

بارك الشيخ القبلي البارز مهدي العقربي شيخ مشائخ منطقة بئر أحمد وضواحيها بالعاصمة التقارب بين القيادات الجنوبية والتفاهمات التي حدثت خلال الايام القليلة الماضية عقب انطلاق عملية “سهام الشرق” لتطهير محافظة ابين من العناصر الإرهابية وتأمينها. وأكد الشيخ مهدي العقربي بأن ما حصل من تصالح وتسامح في أبين خلال الأيام الماضية وتوحيد الجبهة الداخلية الجنوبية يصب في خدمة إرساء دعائم الأمن والاستقرار وتوحيد الجهود نحو التنمية والبناء ومحاربة العدو وأعوانه . وأشاد الشيخ مهدي العقربي بجهود نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي رئيس اللواء وحكمته في سبيل التوصل لهذا التقارب والتلاحم الجنوبي بين أبناء والشكر موصول لكل من سعى لذلك التقارب من القيادات والجنود المجهولة . واعتبر الشيخ العقربي بأن تعزيز هذا النهج من شأنه بأن يسهم بفتح الباب لكل الجنوبيين لطي صفحة الماضي والاتجاه نحو ترميم البيت الجنوبي الداخلي لخدمة المواطنين الذين هم بأشد الحاجة للتنمية والأمن والاستقرار كما من شأنه بأن يسهم باحتواء أي تباينات أو خلافات نشأت خلال فترات سابقة . وأكد الشيخ مهدي العقربي بأن اللقاء الذي وصفه بالتاريخي الذي جمع يوم السبت رئيس المجلس الانتقالي اللواء عيدروس الزبيدي بعدد من قيادات محافظة أبين يتقدمهم أبو مشعل الكازمي وماسبق هذا اللقاء من لقاءات سابقة في أبين تبعث بالكثير من الرسائل للداخل والخارج كما تبعث برسائل طمأنة لباقي الجنوبيين بأن الجنوب لكل وبكل ابناءه ، معربا عن أمله بأن تستمر مثل هذه اللقاءات والتقارب الجنوبي واحتواء باقي القيادات الجنوبية . وفي الختام دعا الشيخ القبلي البارز مهدي العقربي شيخ مشائخ منطقة بئر أحمد وضواحيها بالعاصمة عدن الكتاب والصحفيين وأصحاب الرأي والمثقفين والنشطاء ورواد مواقع التواصل الاجتماعي بتقريب وجهات النظر ونبذ الفرقة والدعوة إلى التقارب والتآلف ونشر كل ما يجمع ولا يفرق ونشر ثقافة السلام والمحبة والتآخي حتى يسود الأمن والاستقرار والسلام كافة ربوع الوطن .


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق