811 انتهاكا و57 ضحية.. خروقات الحوثي في الأسبوع الأول من الهدنة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قتل وأصيب 57 يمنيا خلال الأسبوع الأول من الهدنة التي مددت في 2 أغسطس/ آب الجاري ، وذلك إثر سلسلة من الانتهاكات الحوثية على مناطق عسكرية ومدنية.

وأحصت وزارة الدفاع اليمنية في تقرير صدر، الثلاثاء، 811 خرقًا حوثيًا خلال أول أسبوع من تمديد الهدنة المدعومة أمميا في 8 محافظات.

وبحسب التقرير، فقد سجلت أكبر عدد من الخروقات بمقدار 293 انتهاكا فيما توزعت بقية الانتهاكات على بـ 172 خرقًا، و138 بمأرب، و132 في ، و47 بالجوف، و17 في ، و12 بصعدة وأبين.

وأدت الانتهاكات المستمرة لمليشيات إلى سقوط 12 قتيلا بينهم مدنيان، وطفل فيما أصيب نحو 45 آخرين، وفقا للتقرير.

واعتبر التقرير أن الانتهاكات الإجرامية للحوثي تعطي “مؤشرًا حقيقيًا لنوايا مليشيات الحوثي الإرهابية تجاه الهدنة الأممية بهدف اتخاذها غطاءً لممارسة جرائمها المروعة ضد الأبرياء العُزّل”.

وأشار إلى أن “مئات الضحايا بمن فيهم نساء وأطفال سقطوا منذ دخول الهدنة حيز التنفيذ 2 أبريل/نيسان الماضي إثر مواصلة مليشيات الحوثي المدعومة إيرانيًا خروقاتها بالتزامن مع التنصل عن تنفيذ تعهداتها بما فيه رفع حصار تعز.

والإثنين الماضي، اتهم وزير الخارجية أحمد بن مبارك، مليشيات الحوثي بالتنصل من التزاماتها بموجب الهدنة، وعدم وقف هجماتها على قوات الحكومة المعترف بها دوليا بمختلف الجبهات.

ودخلت الهدنة الإنسانية حيز التنفيذ في 2 أبريل/نيسان الماضي وجددت للمرة الثانية شهرين إضافيين.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق