اللواء بن بريك يلتقي رئيس فريق الإغاثة والتعاون الدولي في مكتب رئاسة الجمهورية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة


التقى اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك، رئيس الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الأحد، الدكتورة مريم الدوغاني، رئيس فريق الإغاثة والتعاون الدولي في مكتب رئاسة الجمهورية.

وفي اللقاء الذي ضم المحامية نيران سوقي، عضو هيئة الرئاسة، نائب رئيس الجمعية الوطنية قدم اللواء بن بريك، للدكتورة مريم، نبذة مختصرة عن الجمعية الوطنية، بشكل خاص ودورها البرلماني في مواكبة أمور المجتمع الذي عجز عن تغطيته مجلس النواب، كما قدم لها فكرة واضحة عن الدور الريادي للمجلس الانتقالي الجنوبي، بشكل عام في انتشال المحافظات الجنوبية من وضعها المتردي الذي تعيشه، منذ سنوات طويلة، تعاقبت خلالها العديد من الحكومات التي زادت الوضع سوءً في تلك المحافظات.

وخلال اللقاء الذي شاركت فيه، عيشة طالب، رئيس لجنة المرأة والطفل في الجمعية الوطنية والدكتورة جاكلين منصور البطاني، رئيس لجنة الشئون الاجتماعية في الجمعية، أكد اللواء بن بريك، أن قيادة ، تولي اهتماماً كبيراً وواسعاً للمرأة، كونها نصف المجتمع والداعم الأساسي لأخيها الرجل، كما تسعى قيادة المجلس جاهدة في إيجاد مكان لها في الجهاز الإداري والمشاركة السياسية.

من جانبها، شكرت الدكتورة مريم الدوغاني، اللواء بن بريك، على حسن الاستقبال، مقدمة شرحاً عن نشاط عملها كجهة إشرافية في التنسيق مع الجهات الحكومية والمنظمات، مؤكدة على ضرورة ترتيب البيت الداخلي وذلك لنتمكن من استقطاب الجهات المانحة التي ستسهم في الدفع بعجلة التنمية والاقتصاد وكذا المساهمة في انتشال الوضع الخدماتي والاقتصادي المتردي في البلاد، من خلال تطويره وتحسينه إلى الأفضل، بما يتواكب مع طموحات وتطلعات الشعب.

وفي ختام اللقاء، أكد اللواء بن بريك، على ضرورة اشراك عدد من القياديات في المجلس الانتقالي الجنوبي، في المنظمات العاملة فيها، كجهة إشرافية.

حضر اللقاء، أحمد قاسم، مدير مكتب رئيس الجمعية الوطنية، وعضو الجمعية الفخرية، الرميصاء حسين يعقوب، رئيسة الشبكة الوطنية لمناصرة حقوق ذوي الهمم.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق