مدير الإدارة الاقتصادية بانتقالي وادي حضرموت يطلع على الصعوبات التي تواجه القطاع الزراعي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

التقى مدير الإدارة الاقتصادية بالهيئة التنفيذية المساعدة لشؤون مديريات وادي وصحراء المهندس/عوض يسلم المنصوري، بمعية رئيس الاتحاد التعاوني الزراعي بوادي حضرموت/أحمد علي باغوث، ومدير الدائرة الاقتصادية للقيادة المحلية بانتقالي مديرية ، الاربعاء، بمدير عام مكتب الزراعة و الري بالوادي و الصحراء م/حضرموت المهندس/شكري صالح باموسى.
و في مستهل اللقاء شكرا مدير الإدارة الاقتصادية بالهيئة التنفيذية المساعدة بانتقالي وادي حضرموت، مدير عام مكتب الزراعة و الري بالوادي و الصحراء على تلبية دعوة عقد اللقاء لما له من دور في تعزيز الشراكه و التعاون بين الإدارة الاقتصادية بالهيئة التنفيذية المساعدة بانتقالي وادي حضرموت و مكتب الزراعة و الري بوادي حضرموت.
و تطرق مدير الإرادة الاقتصادية إلى نشاط الإدارةالاقتصادية خلال الفترة الماضية من اللقاءات التي عقدت و الدورات و حلقات النقاش،و التوصيات التي تم رفعها إلى القيادة السياسية بالمجلس الانتقالي الجنوبي و إلى وزير الزراعه و الري و الثروة السمكية، لاتخاد مخارج لتلك الهموم و المشكلات التي يعاني منها القطاع الزراعي بالوادي.
و أضاف المهندس/عوض المنصوري بأن التجاوب مع قضايا و هموم المزارعين بوادي حضرموت من قبل وزير الزراعة و الري لم يرقى إلى المستوى المأمول،و موضحاً في سياق حديثة بأن الهدف من عقد هذا اللقاء هو تلمس حاجيات الجانب الزراعي للخروج بمخارج و تقرير مفصل عن الحال الذي و صل له الجانب الزراعي بالوادي و رفعة للقيادة العليا بالمجلس الانتقالي الجنوبي،للمساهمه في أنجاح مهام مكتب الزراعة و الري بالوادي و الصحراء، واكد المنصوري على استعداد الإدارة الاقتصادية على إقامة أي نشاط سيساعد في دعم الكادر الزراعي بالوادي.
و استمع المهندس/عوض المنصوري مدير الإدارة الاقتصادية بالهيئة التنفيذية، و الحاضرون، من مدير عام مكتب الزراعة و الري بالوادي و الصحراء م/ شكري صالح باموسى، على اوضاع مكتب الفرع بالوادي و اوضاع المكاتب بالمديريات و الصعوبات تواجهه المكاتب لإنجاز عملها، و على مستوى التعاون العلاقات مع السلطة المحلية بالوادي و و زارة الزراعة و الري بالعاصمة الجنوبية .
و اوضح المهندس /شكري، بأن الجانب الزراعي بوادي حضرموت يعاني من مشكلات عدة و بحاجة إلى تكاتف الجميع لأنتشالة و لمساعدتة على التحسن، و أضاف بأن الأرشاد الزراعي متوقف مُنذ زمنية طويلة موضحاً بأن الوزارة و السلطة المحلية لم تتخذ إلى خطوات ملموسة لإيجاد حل لتفعيل دور الأرشاد الزراعي، منوهاً إلى أن الأبحاث الزراعية متوققة في ظل انتهاء عقود العاملين بالابحاث الزراعية و توقف توظيف الكوادر و المتخصصين بالمجال الزراعي.
من جانبة تطرق رئيس الاتحاد التعاوني الزراعي بالوادي /أحمد مبارك باغوث، إلى الصعوبات و الأزمات التي تؤرق المزراعين و التي أثرت سلباً على الإنتاج الزراعي بوادي حضرموت مطالباً السلطة المحلية و وزارة الزراعة و الري إلى تفعيل قرار منع الزحف العمراني للاراضي الزراعية.
و طالب باغوث بضروة و ضع حل لتوفير الاسمدة التي يحتاجها المزراعين لتحسين جودة المحاصيل و إلى أيجاد حل مناسب لتسعيرة الكهرباء التي بدورها اتعبت كاهل المزراعين و زيادة المديونية عليهم، مطالباً قيادة الهبة و السلطة المحلية بزيادة مخصصات مادة الديزل للمزارعين.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق