الرئيس الزُبيدي بذكرى تحرير الضالع: كان يوماً تاريخياً خالدا أشرقت فيه شمس التحرير

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال الرئيس عيدروس الزُبيدي، رئيس ، إن يوم الـ 25 من مايو 2015 لم يكن يوما عابرًا في تاريخ المقاومة الجنوبية.

وأضاف في كلمة بمناسبة ذكرى تحرير محافظة أنه كان يوما تاريخيًا خالدًا، أشرقت فيه شمس التحرير بالانتصار الأول لشعبنا وأمتنا على المشروع الإيراني ومليشياته.

وأردف “إننا نستحضر بإجلال وفخر و تعظيم تلك الملحمة الأسطورية التي اجترحها أبطال المقاومة الجنوبية الميامين في محافظة الصمود، الضالع، و بدعم وإسناد من دول العربي.

واختتم بقوله “الرحمة والخلود لشهداء ذلك اليوم الأغر، ولكل شهداء الذين مضوا شامخين على درب الحرية والاستقلال”.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق