الآلاف من أبناء لحج يحتشدون بذكرى إعلان فك الارتباط ويؤكدون تمسكهم باستعادة الدولة ووقوفهم خلف المجلس الانتقالي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة


توافد الآلاف من أبناء محافظة صباح اليوم إلى مدينة الحوطة عاصمة المحافظة للمشاركة في المهرجان الجماهيري الحاشد الذي دعا له بالمحافظة للاحتفاء بالذكرى الـ 28 لإعلان فك الارتباط بين والجمهورية العربية اليمنية .
وطافت الجماهير الغفيرة التي توافدت من جميع مديريات المحافظة بمشاركة واسعة للمرأة شوارع المدينة حاملين أعلام دولة الجنوب وصور الرئيس القائد رئيس المجلس الانتقالي بالإضافة إلى اللافتات المؤكدة تمسكهم بإعلان فك الارتباط واستعادة الدولة الجنوبية بحدود ما قبل 1990م، مجددين العهد للشهداء والجرحى بالاستمرار حتى تحقيق الأهداف التي سقطوا من أجلها .
وجددت الجماهير المحتشدة في ساحة المهرجان والتي تقدمتها قيادات المجلس الانتقالي وقيادات أمنية تفويضها للرئيس القائد عيدروس الزبيدي بتمثيل شعب الجنوب وقيادة دفته إلى بر الأمان ، مؤكدين وقوفهم خلف المجلس الانتقالي الجنوبي لقيادة نضال شعب الجنوب نحو الحرية والاستقلال واستعادة الدولة .
وألقيت خلال المهرجان العديد من الكلمات والقصائد الشعرية التي أكدت بمجملها التمسك بقرار فك الارتباط الذي وصفوه بالتاريخي والذي أعلنه الرئيس علي سالم البيض في 21 مايو من العام 94م وهو القرار الذي أكدت الكلمات بأنه مرتكز بدرجة رئيسية على مشروعية سياسية وقانونية تعطي الجنوب الحق أمام المجتمع الإقليمي والدولي بفك الارتباط عن مشروع الشراكة المغدور فيه من قبل الشريك الشمالي، والذي تحول إلى أسوأ احتلال في تاريخ الجنوب.
واعتبرت الكلمات التي ألقيت في المهرجان ان الإعلان الدستوري المتمثل في (الإعلان الرئاسي الصادر بتاريخ 7 / ابريل / 2022م قد الغى العمل بدستور الجمهورية اليمنية) .

وألقى رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي المحامي رمزي الشعيبي كلمة نقل في مستهلها للجماهير المحتشدة تحيات الرئيس القائد عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي .
وأكد الشعيبي بأن أبناء محافظة لحج الذين تحملوا مشاق الوصول إلى مدينة الحوطة في ضل ارتفاع درجة الحرارة والظروف المعيشية الصعبة يؤكدون من خلال هذا الحشد الجماهيري تمسكهم بقرار فك الارتباط وهي رسالة إلى المجتمع الدولي والإقليمي بأن الوحدة مع الشمال قد انتهت وان قرار استعادة الدولة الجنوبية لا رجعة عنه وأن أي محاولات لإعادة انتاج الاحتلال اليمني للجنوب او الترويج لمشاريعه فلن يكتب لها النجاح وسوف تتحطم أمام صمود وصلابة أبناء الجنوب الأحرار .
وصدر عن الفعالية الجماهيرية الكبرى بيان سياسي مهم فيما يلي نصه :
يا جماهير شعبنا الجنوبي العظيم
اننا ومن هنا من محافظة لحج الابية لحج الثورة التضحية والفداء نحييكم تحية الاحرار بالذكرى الثامنة والعشرون لإعلان فك الارتباط في يوم الواحد والعشرون من مايو مع الجمهورية العربية اليمنية هذه الذكرى التي جسدت الإرادة الشعبية الجنوبية.

ومنذ ذلك التاريخ خاض شعبنا نضالا شاقا وقاسيا قدم خلاله الالاف من الشهداء والجرحى وعشرات الالاف من المعتقلين حيث تعرض هذا الشعب الجنوبي العظيم لمختلف صنوف القهر والتعذيب والطغيان من قبل نظام الجمهورية العربية اليمنية سرعان ما حول الوحدة المشؤمة الى احتلال كامل للأرض الجنوبية بما عرف بجمهورية الديمقراطية الشعبية وتعرض هذا الشعب المناضل لكل صنوف القهر والاذلال والتنكيل بدء بالغزو الهمجي للجنوب في العام 1994م والسيطرة عليه وما صاحب ذلك الغزو من نهب للممتلكات العامة والخاصة واستهداف كل ماهو جنوبي واخرها غزو المليشيات الحوثية لأرض الجنوب الطاهرة وهو الاحتلال الثاني في العام 2015م.

ان شعب الجنوب العظيم الذي قدم ملاحم بطولية على كل ربوع تراب الجنوب الطاهرة قد استطاع تحرير الجنوب من جحافل المليشيات الحوثية المدعومة من ايران في العام 2015م قدم خلال هذه الحرب خيرة ابناءه ثمن لحريته واستقلاله.

ولا يسعنا هنا الا ان نوجه التحية لدول العربية وعلى راسها المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة لما قدموه من دعم وعون والموقف الجاد الى جانب شعبنا في حرب تحرير الجنوب من جحافل المليشيات الحوثية الإيرانية لقد امتزجت الدما الجنوبية بدماء الابطال من جنود التحالف العربي وارتوت بها تربه الجنوب العربي الطاهرة وان شعب الجنوب لن ينسى ابدا تلك المواقف العربية الاصيلة للأشقاء في التحالف العربي.
لقد شكل انتصار الجنوب على المليشيات الحوثية المدعومة من ايران بتحرير كامل ارض الجنوب هدية الجنوب العربي للعرب جميعا بما مثل من انتصار حقيقي على تلك المليشيات الحوثية.
اننا ومن هنا من مدينة الحوطة المحروسة عاصمة محافظة لحج الباسلة نجدد العهد والوفاء لقيادتنا السياسية ممثلة بالرئيس القائد عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي القائد الأعلى للقوات المسلحة الجنوبية .. كما اننا ماضون على درب الشهداء حتى تحقيق النصر المتمثل بإعلان الدولة الجنوبية كاملة السيادة على كل ربوع الجنوب.

  • وعليه ومن عاصمة محافظة لحج الحوطة الباسلة عاصمة الحرية والاحرار تؤكد الجماهير المحتشدة على مايلي :
  • التأكيد على حق شعب الجنوب بفك الارتباط عن الجمهورية العربية اليمنية واستعادة دولته كاملة السيادة على حدودها ماقبل العام 1994م.
  • ان الإعلان الدستوري المتمثل في (الإعلان الرئاسي الصادر بتاريخ 7 / ابريل / 2022م قد الغى العمل بدستور الجمهورية اليمنية)
  • التأكيد على تنفيذ بنود ومنها تعيين محافظي ومديري الامن لمحافظات والمهرة وسقطرى ولحج وابين والضالع ونقل القوات العسكرية الى جبهات القتال.
  • ندعو حكومة المناصفة الى سرعة معالجة كافة القضايا الخدمية التي تهم حياة المواطنين وفي مقدمتها (الكهرباء – المياه – الصحة – التعليم) وإيقاف انهيار العملة المحلية وإعادة أسعار المواد الغذائية الى ما قبل انهيار العملة.
  • تامين صرف المرتبات ودفع الرواتب المتأخرة للجيش الجنوبي ورفع الأجور والمرتبات بما يتلاءم مع الظروف المعيشية للمواطنين.
  • ندعو الى التغيير الشامل لمجلس القضاء الأعلى واختيار اعضاءه وفقا لمعايير الكفاءة والنزاهة.
  • الوقوف وبحزم امام ظاهرة تفشي وانتشار المخدرات بمختلف أنواعها ومكافحتها وإيقاف تمددها على مستوى المحافظة والجنوب عامة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق