بيان هام صادر عن كتلة حلف وجامع حضرموت من أجل حضرموت والجنوب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة


أصدرت كتلة حلف وجامع من أجل حضرموت والجنوب بيانا هاما طالبت فيه بسرعة تمكين مدير امن الوادى والصحراء الجديد العميد عبدالله سالمين بن حبيش من استلام منصبة وذلك عقب تعيينه من قبل محافظ حضروت اللواء البحسني.


وجاء في البيان:

يأتي الانفلات الامني خاصة بالوادى والصحراء ليكون ثالثة الاثافي حيث استطاعت عناصر خطرة من تنظيم القاعدة الارهابى من الهروب من سجن شديد الحراسة وفي ظل القبضة العسكرية والامنية الحديدية للمنطقة العسكرية الاولى بالوادي والقيادة الامنية هناك التى تتماهى معها فى سياستها الامنية ، ليضع علامة استفهام كبرى افصحت بل اجابت عنها القرار الصادر بتغيير القيادة الامنية الفاشله بالوادي والصحراء ذالك القرار الذي قوبل باستحسان كبير لدى كل الحضارم التواقين لعودة الأمن و الامان الى واديهم ، بل اصبح تطبيق القرار بتغيير مدير امن الوادى والصحراء امرا بالغ الضرورة بعد ان اتضح التخادم البين بين وجود المنطقة العسكرية الاولى ونشاط تنظيم القاعدة الارهابي وازدياد عملياته هناك ! ناهيك عن قرارات اعادة انتشار المنطقة العسكرية الاولى وخروجها من الوادى لمواجهة العدو الحوثى الذي شملته قرارات اتفاقات .. لتتوحد الجهود العسكرية جميعها فى مواجهة الحوثى حسب مانصت عليه تلك الاتفاقية.

وعليه فاننا في قيادة كتلة حلف وجامع حضرموت من أجل حضرموت والجنوب نضم صوتنا الى اصوات كل الخيرين من أبناء حضرموت لتمكين مدير امن الوادى والصحراء الجديد( العميد عبدالله سالمين بن حبيش) من استلام موقعه مديرا للامن والشرطه بالوادي حتى تعود لحضرموت ما عرفته من امان وتنعم مدن وادينا الحبيب وصحرائه بالاستقرار بعد ان اضحت ظواهر الاغتيالات والاختطافات والاختلالات الامنية سمة وسم بها وادي حضرموت فى ظل تواجد المنطقة العسكرية الاولى ومن سار فى فلكها.

عاشت حضرموت آمنة مستقرة

وعاش اهلها كراما سالمين على ارضهم

ولا عاش من اراد بهم او بها سوءا

صادر عن الهيئه التنفيذيه لكتلة حلف وجامع حضرموت من أجل حضرموت والجنوب
فى ١٧ مايو ٢٠٢٢ م


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق