محافظ شبوة يكشف عن جهود لإنشاء محطة كهروغازية 200 ميجا خلال الفترة القادمة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قام محافظ عوض بن الوزير العولقي، اليوم، بزيارة تفقدية لمحطة توليد الطاقة الكهربائية المركزية في مدينة عتق مركز المحافظة. وطاف “الأخ المحافظ” بجولة ميدانية تفقد خلالها مكونات وحدات إنتاج الطاقة الكهربائية ومراحل التشغيل ونظم التحكم الإلكتروني من خلال غرفة كنترول التشغيل الرئيسي لمحطة عتق المركزية. وعقد – المحافظ – لقاءً معَ قيادة ومهندسي المحطة الميكانيكيين؛ مُستمعًا لشرحٍ كامل للمقترحات الضرورية والحلول الاسعافية لتطوير تشغيل المحطة واستجابتها للظروف المقبلة. وأشار “المحافظ بن الوزير” على أنَّ “قيادة السلطة المحلية؛ تبذل جهود كبيرة ومتواصلة لحل مشكلة الكهرباء بشكلٍ جذري، من خلال إنشاء محطة كهروغازية بتوليد 200 ميجاوات، خلال الفترة القادمة”. وخلال لقائه، ناقش الحلول والمعالجات الاسعافية الطارئة؛ المُساهمة في تحسين القدرة التوليدية للمحطات الكهربائية، ومواكبة المتطلبات المتنامية لسكان المدينة والمديريات المختلفة”. مؤكدين -قيادة المحطة- على أن “إحدى مشاكل الكهرباء؛ تكمَّن في عدم تسديد فواتيرها من قبل المواطنين”، لا سيما بأنَّ “كُلفة الكيلو-وات لكل ساعة في البلد؛ تعتبر من أدنى المستويات العالمية، لا سيما بأنَّ أسعار التكلفة تعتمد على تكلفة الوقود بنسبة 85‎% وسعر الأمريكي أيضًا. وشدد “محافظ شبوة” على ضرورة تسديد فواتير الكهرباء لاستمرارية الخدمة المقدمة؛ متوعدًا بحملة ميدانية واسعة ضد المخالفين التجاريين والمدنيين. واستمع لأبرز مشاكلهم واحتياجاتهم في كهرباء عتق؛ بهدف تذليلها وضع الحلول المناسبة لها لرفع المعاناة والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة وتيْسيرها لمواطني شبوة. وأثنى “بن الوزير العولقي” بمستوى الجهود المبذولة مُضيفًا بـ”أننا نهتم اهتمامًا بالغًا وسَنبذل وسعنا لِتسخير الدعم والمساندة لقطاع الكهرباء وتحسينه في محافظة شبوة”. ولاقت الزيارة الكثير من الاستحسان، متوجهين بالشكر والتقدير على حرصه واهتمامه بملف الكهرباء، وجهوده المبذولة في تيسير وجذب خالص الدعم لها.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق