سياسيون : العمل الإرهابي استهداف للأمن والسكينة في العاصمة عدن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد سياسيون جنوبيون على أن التفجير الإرهابي الذي نجا منه رئيس العمليات المشتركة اللواء صالح علي حسن، اليوم في ، هو استهداف للأمن والسكينة في المدينة.

وأضافوا في تعليقات أنه عمل إرهابي ممنهج ومشترك بين الكثير من القوى المعادية للجنوب، حيث انه يستهدف الكوادر الجنوبية، مؤكدين أن الإرهاب سوف يفشل، ويتطلب تحصين كاملا منه.

وفي هذا الصدد قال السياسي جابر محمد: ‏العمل الإرهابي الجبان الذي حدث في المعلا، واستهدف رئيس العمليات المشتركة بعدن اللواء صالح علي حسن، هو استهداف للأمن والسكينة والطمأنينة لعدن الباسلة”.

وأكد جابر : “لن تموت الحياة بعدن ولن يسمح للإرهاب بزرع الموت والخوف.. بإذن الله ستنتصر عدن بفضل أبنائها وقوات الأمن التي تستحق كل الشكر والتقدير”.

من جانبه قال المحلل السياسي ياسر اليافعي : “‏استهداف الكوادر العسكرية الجنوبية عمل ممنهج ومدروس ومشترك بين الكثير من القوى المعادية للجنوب”.

وأضاف: “استذكروا كل من تم تصفيتهم بالسيارات المفخخة وعمليات الاغتيال خلال العشرين العام الماضية وستعرفون انها عملية ممنهجة ومدروسة ولا يمكن ان تتوقف الا بتحصين كامل للجنوب”.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق