بينهم طفلان شقيقان.. وفاة 4 أشخاص غرقا في أحد السدود بمحافظة البيضاء اليمنية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

لقي 4 أشخاص من عائلة واحدة بينهم طفلان شقيقان، حتفهم غرقا واحدا تلو الآخر، السبت، في سد “قرن الأسد” برداع في محافظة البيضاء، وسط ، كأحدث وقائع الغرق التي خطفت خلال يومين أرواح طفلين في والضالع، كما أنقذ سبعة أطفال آخرون.

وقالت مصادر إعلامية وناشطون، إن “المواطن خالد محمد الجهراني فقد نجليه رضوان ويوسف واثنين آخرين من أقاربه غرقاً في سد قرن الأسد بمديرية العرش بمحافظة البيضاء”.
وحسب رواية الكثير من السكان وشهود عيان، فإن “الطفلين (رضوان ويوسف) تعرضا للغرق قبل أن يحاول الآخران إنقاذهما لكنهما توفيا أيضاً.

وتناقلت وسائل التواصل الاجتماعي، الحادثة بنوع من الصدمة والحزن الشديد، وقدم الكثير من النشطاء التعازي والمواساة لوالد الطفلين وذوي المفقودين.

وتأتي الحادثة بعد يومين من حادثة مماثلة في سد سيان جنوب العاصمة صنعاء والذي أودى بحياة فتاة (15 عاما)، وإنقاذ أربع فتيات أخريات من الغرق.

وتفتقر السدود المائية في اليمن لأبسط أنواع السلامة، فضلاً عن الغياب التام لأجهزة الإنقاذ وفرق السلامة والطوارئ، الأمر الذي أدى إلى الكثير من الأشخاص معظمهم من الأطفال والنساء نتيجة السباحة والاقتراب من هذه المياه لا سيما في أوقات المناسبات والأعياد.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق