مقتل طفلين ومواطن بانفجار ألغام حوثية في الحديدة اليمنية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة


قتل طفلان، الجمعة، جراء تعرضهما لانفجار لغم أرضي زرعته  الإرهابية المدعومة إيرانيًا في منطقة سكنية جنوب محافظة ، غرب .

وقالت مصادر محلية إن لغما أرضيا من مخلفات الميليشيات الحوثية انفجر بطفلين كانا على متن دراجة نارية في قرية الجروبة، بمنطقة المجيلس التابعة لمديرية بيت الفقيه.

وبحسب المصادر فإن الطفلين محمد إبراهيم أحمد ناجي (15 عامًا) وشقيقه أحمد (12 عامًا) اللذين كانا في طريقهما إلى قرية السويق، قتلا على الفور.

وفي مديرية حيس، جنوب الحديدة، أودى لغم حوثي، الجمعة، بحياة مواطن في مسقط رأسه وكشف حقل ألغام.

وأفادت مصادر محلية وطبية أن المواطن خادم صادق صالح قتل بلغم من مخلفات الميليشيات التابعة لإيران، عندما كان مارا في مسقط رأسه.

وطلب الأهالي فريقاً من هندسة لانتشال الجثة كون المنطقة مليئة بشبكات الألغام التي زرعتها قبل دحرها.

وأفاد خبير في هندسة القوات المشتركة أن اللغم مضاد للدروع حولته الميليشيات الحوثية إلى لغم فردي محرم دوليا عبر دواسات.

وأضاف أن الفريق الهندسي نزع وفكك خمسة ألغام مماثلة للوصول إلى الجثة.. مؤكدا أن المنطقة مليئة بشبكات الألغام الحوثية وسيتم مسحها الساعات القادمة.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق