صحيفة خليجية: انتصارات العمالقة الجنوبية تحطم أحلام الحوثي في مأرب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

24| البيان


أنهت الانتصارات، التي سطرتها ألوية العمالقة جنوب محافظة ، وتقدم وحدات أخرى من المقاومة نحو جنوب المحافظة، أطماع ميليشيا الإرهابية في السيطرة على محافظة مأرب، وأوقفت المخاطر، التي كانت تحدّق بأكثر من مليوني نازح، يقيمون في مركز المحافظة جراء اقتراب الميليشيا من مواقع مخيماتهم.

وعقب أسبوعين من الحصار على عناصر الميليشيا، دخلت ألوية العمالقة مركز مديرية حريب التابعة لمحافظة مأرب وطهرته، خلال أقل من نصف ساعة، فيما فرّ عناصر الميليشيا الإرهابية باتجاه عقبة ملعا المجاورة لمديرية الجوبة وباتجاه مديرية العبدية المجاورة. ولا يفصل ألوية العمالقة عن مركز محافظة مأرب سوى مديرية الجوبة، التي ستسقط بسهولة حال السيطرة على مرتفعات عقبة ملعا، حيث تتواجد في الجهة المقابلة وحدات من قوات السعيد تحاصر معسكر أم الريش.

ووفق بيان صادر عن ألوية العمالقة، فإنّ تحرير مركز مديرية حريب المتداخلة مع مديرية عين، يؤمن مديرية عين ومحافظة ، ووجّه البيان الشكر لتحالف دعم على إسناده العمليات في شبوة، والتي تكللت بالنجاح الكامل، كما كما وجّه الشكر لأهالي مديرية حريب على انضمامهم للقتال مع ألوية العمالقة، والوقوف في وجه العدو الحوثي. وواصلت ألوية العمالقة، التقدم باتجاه جبال ملعا، وسط انهيار في صفوف الميليشيا.

وفضلاً عن تبديد هذه الانتصارات أوهام ، فإنّها مكنت المقاومة في مديرية الوادي من اختراق مواقع الميليشيا والتقدم في عمق جنوب مأرب، وصولاً إلى مشارف معسكر أم الريش الأهم في غرب مديرية الجوبة. كما نفذت عملية التفاف ناجحة، تمكنت خلالها من فرض حصار محكم على تجمعات الميليشيا في أطراف جبل البلق الشرقي آخر جيوب الميليشيا في هذه السلسلة الجبلية. وأكّدت مصادر عسكرية أن ما حققته ألوية العمالقة وقوات اليمن السعيد أزال كل المخاطر، التي كانت تهدد عاصمة محافظة مأرب، وأن استكمال تطهير مرتفعات البلق الشرقي سينهي بالكامل أي مخاطر أو تهديدات على تلك المناطق، وسينقل المعركة مباشرة إلى أطراف محافظة ومحافظة البيضاء.

أهداف مشروعة

أفاد ، ببدء تنفيذ عملية عسكرية لأهداف مشروعة في صنعاء. وأوضح التحالف، أن العملية استجابة للتهديد والضرورة العسكرية لحماية المدنيين من الهجمات العدائية. وكان التحالف، قد قال، أول من أمس، إنّ الدفاعات السعودية دمرت صاروخاً باليستياً أطلق باتجاه ظهران ، مشيراً إلى سقوط شظايا الاعتراض على المنطقة الصناعية بظهران الجنوب.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق