مسؤول أممي يعاين آثار انتهاكات مليشيا الحوثي في الجوبة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

زار نائب منسق «الشؤون الإنسانية» التابعة للأمم المتحدة لدى ، ديجو زوريلا، مديرية الجوبة جنوب محافظة للمرة الأولى منذ تصعيد ميليشيات العمليات العسكرية في جنوب المحافظة واستهداف أطراف المديرية بالصواريخ والطائرات المسيّرة ونزوح مئات العائلات منها، واستمع من الفارين إلى الفظائع التي ترتكبها الميليشيات في حق السكان وشكواهم من تجاهل المنظمات الدولية أوضاعهم.
ووفق مصادر حكومية؛ فإن المسؤول الأممي والفريق المرافق له، اطلعوا خلال الزيارة على الأوضاع الإنسانية في المديرية التي تشن التابعة لإيران حرباً واسعة على أطرافها الجنوبية، والانتهاكات والفظائع التي ترتكب في حق المدنيين، واستهداف مخيمات النازحين من المديريات الأخرى في جنوب المحافظة، والاستيلاء على المساعدات الإغاثية.
كما التقى نائب منسق «الشؤون الإنسانية» المدير العام للمديرية رئيس المجلس المحلي محمد نمران، الذي قدم شرحاً عن مجمل الأوضاع الإنسانية الكارثية للسكان والنازحين في المديرية «في ظل غياب دور حقيقي وفاعل للأمم المتحدة ومنظماتها».
وقال المسؤول المحلي إن ما تقوم به من «استهداف ممنهج للمساكن والمدنيين في القرى والمخيمات البعيدة والآمنة ومنشآت الخدمات العامة بالصواريخ الباليستية والمسيّرات والأسلحة الثقيلة بعيدة المدى، يهدف إلى تحويل المديرية إلى ساحة للصراع وزيادة الوضع الإنساني سوءاً، وإجبار المدنيين على النزوح من مساكنهم أو الموت بالقصف المتواصل من قبل الميليشيات».
ودعا المسؤول اليمني الأمم المتحدة إلى «الاضطلاع بدورها الإنساني والقانوني والأخلاقي، وعدم الكيل بمكيالين إزاء الانتهاكات والجرائم التي ترتكبها ميليشيا الحوثي التابعة لإيران بشكل متواصل وممنهج بحق المدنيين في مديرية الجوبة ومختلف مديريات محافظة مأرب أمام مرأى ومسمع العالم كله وفي ظل صمت دولي مثير للريبة».
ونظمت السلطة المحلية في المديرية جولة ميدانية لنائب منسق الشؤون الإنسانية في عدد من القرى والعزل في المديرية، واطلع خلالها على أضرار الاستهداف المباشر للقرى والمساكن ومنشآت الخدمات العامة بالصواريخ الباليستية والمسيّرات المتفجرة ونيران الأسلحة الثقيلة.
كما التقى عدداً من المهجرين والنازحين من المديريات الجنوبية والمحافظات الأخرى إلى المديرية، واستمع منهم إلى الاحتياجات الأساسية لهم.
ووفق الإعلام الرسمي لمحافظة مأرب؛ فإن المسؤول الأممي استمع من النازحين إلى شكاواهم من «تجاهل المنظمات الأممية احتياجاتهم، حيث أبلغوه أن المساعدات التي كانوا يتسلمونها في مناطقهم الواقعة تحت سيطرة الحوثي استمرت المنظمات في تسليمها للميليشيات، وحرمت منها الأسر المستفيدة بعد تهجيرها، رغم زيادة الحاجة إليها في مناطق التهجير الجديدة».
كما التقى المسؤول الأممي عدداً من الأسر النازحة من المديريات الجنوبية، واستمع منهم إلى حجم الانتهاكات التي تعرضوا لها من قبل الميليشيات والتي جعلتهم ينزحون من منازلهم التي استهدفت بشكلٍ مباشر بالصواريخ الباليستية، والأسلحة الثقيلة.
وبحسب المصادر الرسمية للمحافظة، فإن النازحين تحدثوا أيضاً عن «الحصار المطبق الذي فرضته الميليشيات على التجمعات السكانية، وتفجير واقتحام المنازل واختطاف الأطفال والشيوخ، والإعدامات الميدانية لأقاربهم من الجرحى، وزرع الألغام في منازلهم ومزارعهم وقراهم وآبار المياه، ومنعها الغذاء والدواء عنهم، وغيرها من الانتهاكات، إلى جانب استمرار الميليشيات في استهدافهم بالمخيمات في مديرية الجوبة بمختلف أنواع الأسلحة رغم أنهم بعيدون عن مناطق المواجهات بهدف القتل والتشريد من جديد».
من جهتها؛ ذكرت «رابطة أمهات المختطفين» بمحافظة مأرب أنها رصدت في إحصائية أولية اختطاف ميليشيات الحوثي 47 مدنياً من أبناء مديرية العبدية، ونقل بعضهم إلى جهات مجهولة.
وقالت الرابطة الحقوقية، في بيان، إن «العدد قد يكون أكثر من ذلك بكثير»، مشيرة إلى أنها تلقت عدة بلاغات من سكان المديرية عن «قيام ميليشيات الحوثي بعمليات اختطاف جماعية مستمرة، وانتهاكات مرافقة لها من اقتحام منازلهم وإرهاب لعائلاتهم، واحتجاز أطفال والتحقيق معهم للضغط عليهم للكشف عن وجود آبائهم وذويهم».
وأكدت الرابطة أن «الميليشيات حولت المدارس إلى أماكن احتجاز، وقامت باختطاف الجرحى»، وحملتها «المسؤولية الكاملة عن حياة وسلامة المختطفين».
«الرابطة»؛ التي تتولى ملف المختطفين في أنحاء البلاد، دعت الأمم المتحدة ومبعوثها والمفوضية السامية لحقوق الإنسان والمجتمع الدولي أجمع إلى «الضغط على جماعة الحوثي لإطلاق سراح جميع المختطفين والمخفيين قسراً من سكان العبدية، وفك الحصار عنها، وإيقاف الانتهاكات».

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مسؤول أممي يعاين آثار انتهاكات مليشيا الحوثي في الجوبة في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق