انتقالي الضالع والسلطة المحلية واللجنة الأمنية يقفون أمام إجراءات تنفيذ إعلان حالة الطوارئ

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة


عُقد اليوم الأحد في ديوان محافظة اجتماع مشترك ضم رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة الضالع العميد عبدالله مهدي سعيد، ووكيل أول المحافظة نبيل العفيف، ورئيس اللجنة الأمنية بالمحافظة العميد أحمد قائد القبة.
ووقف الاجتماع أمام عدد من القضايا المتعلقة بالجانب العسكري والأمني بالمحافظة والإجراءات اللازمة لتنفيذ إعلان حالة الطوارئ ورفع الجاهزية القتالية، بحضور مدير جهاز الأمن السياسي بالمحافظة ونائب رئيس اللجنة الأمنية العميد عمار علي محسن وعدد من قيادة العمليات المشتركة والحزام الأمني بالمحافظة.
وأهاب العميد عبدالله مهدي بالسلطات المحلية والوحدات العسكرية والأمنية بالمحافظة العمل بشكل خلاق بما تضمنه خطاب الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، لمواجهة أي طارئ يهدد أمن وأستقرار الضالع والجنوب بشكل عام.
وأوضح رئيس تنفيذية انتقالي الضالع أن يتعرض لتآمر خطير من قبل عدة قوى يضع الجميع أمام مسؤولية كبيرة لمواجهة هذا التآمر وإفشاله، داعيًا الجميع إلى مزيد من اليقظة والحذر والعمل بروح الفريق الواحد ورص الصفوف وتعزيز حالة الأمن والاستقرار بالمحافظة.
وخرج الاجتماع بعدد من القرارات والاجراءات لتنفيذ مضامين خطاب الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي والذي أعلن من خلاله فرض حالة الطوارئ في العاصمة وبقية محافظات الجنوب.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر انتقالي الضالع والسلطة المحلية واللجنة الأمنية يقفون أمام إجراءات تنفيذ إعلان حالة الطوارئ في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق