أحزاب الاشتراكي والناصري والبعث تنفي مشاركتها في إقرار ملتقى تعز الجامع

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكدت ثلاثة أحزاب سياسية يمنية في محافظة عدم إقرارها إشهار الكيان الجديد لتنظيم الإخوان المسلمين المسمى (ملتقى تعز الجامع).

وقال بيان ثلاثي مشترك صادر عن الاشتراكي والناصري والبعث، إنهم فوجئوا بتداول وسائل الإعلام الإخوانية والمستقلة إقرارهم إشهار ملتقى تعز الجامع خلال لقاء جمعهم يوم أمس الاثنين مع وكيل محافظة تعز لشؤون الدفاع والأمن.
وقال البيان المشترك: “مشاركتنا باجتماع صباح الاثنين جاءت بناءً على برقية من عمليات المحافظة وبدعوة من اللواء عبدالكريم الصبري وكيل المحافظ لشؤون الأمن والدفاع للوقوف أمام مستجدات الوضع في المحافظة”.
وأضاف البيان: “اتضح لنا خلال الاجتماع أن اللقاء خاص بمناقشة مسودة تتعلق بملتقى تعز الجامع، وفي اللقاء أوضحنا أننا ندعم أي توجه أو نشاط مدني سياسي مجتمعي يخدم المحافظة، وأوضحنا في الاجتماع أننا لا نستطيع أن نكون جزءاً من أي مكون سياسي لا يحدد بشكل واضح طبيعة المشكلات التي تعاني منها تعز والمهام المرحلية المطلوب إنجازها لحل تلك المشكلات وتحديدا مشكلة الاختلالات والفساد في مؤسسة الجيش والأمن”.
وأوضحت الأحزاب الثلاثة، الاشتراكي والناصري والبعث، أن “تشخيص مشكلة الجيش والأمن ووضع معالجات جادة لها مدخل أساسي لإصلاحات شاملة في مختلف مؤسسات ومكاتب الدولة في المحافظة”.
مرفقة في بيانها الدعوة التي وجهت لها من عمليات المحافظة للوقوف أمام مستجدات الوضع في المحافظة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر أحزاب الاشتراكي والناصري والبعث تنفي مشاركتها في إقرار ملتقى تعز الجامع في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق