الأمم المتحدة: آلاف العائلات اليمنية تضررت جراء الأمطار والفيضانات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

24/متابعات


أعلنت الأمم المتحدة، أمس، أنّ آلاف العائلات في أنحاء تضررت جراء الأمطار والفيضانات التي تجتاح البلاد منذ منتصف أبريل، متسببةً في وفيات وتدمير منازل وممتلكات.
وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة، في بيان، إن «التقارير الأولية تشير إلى أن حوالي 3730 أسرة (22380 شخصاً) تضررت من الأمطار والفيضانات ومعظمهم من النازحين داخلياً».
وأضاف «تسبب هطول الأمطار الغزيرة خلال الأيام القليلة الماضية في إلحاق أضرار بالبنية التحتية، وتدمير المنازل والمآوي، وتسبب في سقوط قتلى وجرحى».
وكانت الحكومة اليمنية قالت أمس الأول، إن 4 أشخاص لقوا حتفهم في سيول مفاجئة في مدينة تريم التاريخية بمحافظة وسط البلاد.
وقالت الأمم المتّحدة، أمس، إن 3 أشخاص آخرين لقوا حتفهم في مناطق أخرى.
وأظهرت لقطات مصورة شوارع المدينة التي غمرتها المياه وتضرر مبانٍ طينية ومركبات ودراجات نارية تحت الأنقاض والوحول.
وبحسب مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية، تسبّبت الفيضانات في أضرار متعددة واسعة النطاق في محافظات عدن وأبين والضالع ولحج وحضرموت ومنذ حوالي أسبوعين بدأ موسم الأمطار في عدة محافظات يمنية، ما أدى إلى أضرار واسعة، خصوصاً في أوساط النازحين الذين يعيشون في مخيمات هشة معرضة لمخاطر طبيعية واسعة.
وتدفقت سيول الأمطار بغزارة خلال الساعات الماضية في «وادي حسان» شرقي محافظة أبين، ما تسبب في إعاقة حركة المرور في الطريق الدولي الساحلي أمام المئات من مركبات النقل، فيما تسببت السيول في جرف مساحات زراعية ومواش وتسببت في خسائر مادية في مديريتي «أحور» و«جيشان».
وقالت وسائل إعلام محلية إن «المئات من الشاحنات ومركبات النقل اضطرت إلى التوقف قرب وادي حسان في مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين، بعدما أدى تدفق السيول إلى قطع الطريق الدولي عدن- حضرموت والذي يمر في أجزاء واسعة من محافظة أبين».
وقال مصدر محلي إن العشرات من المركبات تراجعت إثر إغلاق الطريق، فيما تواصل العشرات من الشاحنات والمركبات التي تضم أعداداً كبيرة من حافلات النقل المغادرة إلى محافظة حضرموت والمملكة العربية السعودية الانتظار على بعد كيلومتر من مجرى السيول الذي يقطع الطريق الأسفلتي في «وادي حسان».
ووفق السكان فإن دراجات نارية وقطع أخشاب وأشجارا يرجح أنها تعود ملكيتها لمواطنين في ضواحي زنجبار، شوهدت وهي تطفو وسط مياه السيول في وادي حسان. وفي مديرية أحور جنوبي شرق المحافظة الساحلية قطعت مياه السيول الطريق الدولي الذي يمر في وسط المديرية، فيما أدى تدفق هذه السيول بغزارة إلى جرف المحاصيل الزراعية الواقعة قرب مجاري السيول، إضافة إلى جرف عدد من محتويات المنازل في المدينة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الأمم المتحدة: آلاف العائلات اليمنية تضررت جراء الأمطار والفيضانات في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق