اللواء الخامس عمالقةجبهة الضالع.. بين سندان النصر ومطرقة الخذلان والتهميش

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كتب: وائل الحميدي

ابطالا” بحق جبال وهضابها الراسية شامخين بشموخ ضالعهم الحبيبة رجالا” النصر مبتغاهم او الموت خيارهم هم إحدى ركائز النصر واهمها في جبهة الضالع..

صدق عنترة ابن شداد حين قال
في السلمٌ يدعوني ي ابن زبيبة” وفي الحربٌ يدعوني ي ابن الاكارمٌ..

رغم التضحيات والانتصارات الذي يسطرها ابطال اللواء الخامس عمالقة جبهة الضالع والملاحم الاسطورية الذي يسطرها ويكتبها باحرف ساطعةً البياض مكللة” باريج الفخر والاعتزاز لضالعنا الحبيبة.

رغم كل ذالك إلا ان افراد اللواء لم يستلموا مرتباتهم لمدت سنة كاملة لماذا هذا التهميش والاقصاء المتعمد ماهي الاسباب الذي جعلتكم تحاربون افراد اللواء الخامس عمالقة وعدم صرف حقوقهم اين ضميركم الانساني والاخلاقي ..

رسالة نوجهها الى ما هاكذا تورد الابل وما هكذا تجازا الرجال الصادقين والثابتين على الحق والقوة الفعاله على الارض ..

ي مقام الملك اتعلم ان افراد اللواء لا يمتلكون قوت يومهم ولا ما يسد بة رمقة ، لقد وضعوا احلامهم في جعبتكم لقد كان املهم كبير في عاصفتكم لقد اتخذوا مخرجات عاصفة الحزم هدفا” لهم ..

سيظل اللواء الخامس عمالقة وقيادة الحكيمة صخرة” صماء امام المشروع الايراني وايضا” امام تهميشكم والخذلان ،فاملنا بالله كبيرة والخير سيأتي والنصر قريب مهما تامرتم ضد اللواء واردتم لهٌ الفشل والهزيمة والتقهقر لكن معنويتنا عالية وفولاذية امام هذا العدو وايضا” امام تهميشكم.

الحال سابر والمعيشة سابرة
الحمدلله ما فضلة قصور
وسرايا لوعل جاهز والبنادق ساهره
ما ب تنام إلا على زين الامور
واللواء الخامس عمالقة صامد
والنصر قادم من دجى خير الشهور
كل الكواكب في سمانا عابره
والبدر خارق بالتقى شمس الفجور

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اللواء الخامس عمالقةجبهة الضالع.. بين سندان النصر ومطرقة الخذلان والتهميش في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق